اطبع الصفحة | اغلاق النافذة

أغرب القضايا ......

طبع من : منتديات شبيك لبيك
وصلة الموضوع : http://www.shobiklobik.com/forum/topic.asp?TOPIC_ID=384747
طبع فى : 20/08/2014

الموضوع:


كاتب الموضوع: nasser73
عنوان الموضوع: أغرب القضايا ......
كتب فى: 24/10/2011 23:41:55
الموضوع:

بسم الله الرحمن الرحيم


اخوانى واخواتى أعضاء منتدى شبيك لبيك ورواد قسم الحوادث وأغرب القضايا


بإختصار شديد خطر فى باللى بعض الحوادث الغريبة فى أحداثها أو فى احكامها


ومن غرابتها فكرت إنى أقوم بعمل موضوع نتشارك فيه جميعاً انا وانتم ويكون الموضوع


كأجندة أو كشكول يحوى اغرب الجرائم أو اغرب الاحكام وطبعاً البحث عن الموضوعات الغريبه ليس مشكلة


والموضوعات لن تكون جديدة لكن الجديد فيها انها تكون فى موضوع واحد

وأتمنى مشاركتكم سواء بالبحث عن القضايا الغريبه او حتى بالردود التشجيعيه

للمشاركين

يارب اكون قدرت اوصل فكرتى لكم ....... تقبلوا تحياتى جميعاً

الردود:


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 24/10/2011 23:58:08
الرسالة:

فى احد الايام ومنذ فتره وبحكم عملى عرضت على قضيه جنائيه ولكن رغم التكييف القانونى لها الا انها تمس الواقع الاجتماعى بشكل مباشر ورغم انها انتهت قضائيا واخذ كل ذى حق حقه الا ان سيناريو القضيه لم يفارق مخيلتى واردت ان انقلها كما حدثت مع الايجاز الغير مخل بالمضمون لما فيها من الانحطاط والتدنى وغياب الاخلاق والضمير

حيثيات القضيه تتلخص فى ان رجل مسلم التقى بسيده مسيحيه وجمعتهما ظروف خاصه انتهت بالزواج سرا لان الرجل له زوجه واولاد اخرين وبعد الزواج اعتنقت الاسلام وارتدت النقاب وكان هذا الزوج دائما يعترض على ارتداء النقاب ويدعوها الى السفور وممارسة بعض العادات الشاذه التى كانت تضيق بها زرعا واسفر هذا الزواج عن طفلتين 8 سنوات و6 سنوات وقت حدوث الواقعه وبسبب سادية هذا الزوج وشذوذه دبت المشاكل والتى انتهت الى تطليقها قضائيا مع تحصلها على حكم بحضانة البنات ونفقتهم
وظل هذا الزوج يتفنن فى مضايقة من كانت زوجته من اجل اخذ البنات
زيادة على انه لم قم بتنفيذ احكام النفقه مما اضطرها الى اللجوء الى فاعلى الخير والجمعيات الخيريه زيادة على انه يتعاطى المخدرات والخمور
هذا حسب رواية الام وهذه الروايه يصدقها العقل

وفى ذات مره اخذ البنات بحجة انه سيقوم بشراء حاجيات لهم واوعز اليهم اه سيقوم بشكاية والدتهم ولابد وان يؤيدوا شكواه امام المحقق ووعدهم بان يحضر لهم لعب وحاجات حرموا منها طويلا واتجه الى النيابه العامه ومعه البنات وقدم بلاغا مفاده ان طليقته لها علاقه غير مشروعه بشخص
ما تعرفه يترددعليهم كل حين لمساعدتهم وهذا الشخص حسن السلوك كما ثبت فيما بعد وفوق ذلك اوصى البنات بان يقرروا بان هذا الشخص يمارس معهم اعمال منافيه بايعاز من والدتهم ولان الاطفال صغار وغير مميزين
اقروا بما املاه عليهم وتم القبض على هذه المسكينه وعلى الشخص الذى يتهمه اياها وتم التحقيق فى الواقعه ونسبت اليها النيابه

تحريض الاطفال على الفسق والفجور والاشتراك فى واقعة هتك عرض الاطفال مع المتهم الثانى وبما ان الام حاضنه للاطفال فان العقوبه فى حدها الادنى عن التهمتين تصل الى الحبس 15 سنه مع الرافه

وللمتهم الثانى تهمة هتك عرض اطفال غير مميزين تصل العقوبه فيها الى الحبس المؤبد كل ذلك من اجل اسقاط حضانة الاطفال ونفقتهم
وتداولت القضيه امام لمحكمه والاطفال فى حيازته ولدى نظر الجلسه الاخيره تم احضار الاطفال امام المحكمه والام فى قفص الاتهام وعند سؤال الاطفال من قبل المحكمه اخذ الاطفال يصرخون فى مشهد تقشعر له الابدان
وطقوا بلسان الحال ان والدهم كذاب وانه لم يحدث شيئ مما ذكر وان الشخص الاخر يحضر اليهم ومعه اكل وشراب ويعطيهم نقود وان الواقعه مكذوبه
وفى النهايه حكمت المحكمه ببراءة الام وشريكها فى الدعوه ونسبت اليه تهمة البلاغ الكاذب وبعد يومين حضرت السيده النا واخبرتنا انه تم القبض عليه فى واقعة تعاطى مخدرات ومازال يقضى العقوبه 5سنوات


هذه القصه ليست على لسانى طبعاً


كاتب الرد: dodo_4714
الرد فى: 24/10/2011 23:58:26
الرسالة:

طب إبدأ انت


كاتب الرد: نسر الشرق
الرد فى: 25/10/2011 09:41:10
الرسالة:

اتهمت امرأة سويدية كلب الجيران كوفو باغتصاب كلبتها تريسا وأن الكلبة قد

حملت منه ، وقامت هذه المرأة برفع دعوى بالمحكمة ضد الجيران لإجبارهم دفع

غرامة مالية من أجل إخضاع الكلبة للكورتاج ، ولعقاب الجيران لعدم تربيتهم الكلب.


ومن جهة الجيران رفضوا هذا الاتهام رفضا قاطعا" لأن كوفو من أكثر الكلاب أدبا

وليس من شيمه فعل ذلك ، وسور الفيلا عالي ومن غير الممكن اجتيازه ".

ولحل المشكلة قامت مجموعة من رجال الشرطة بمعاينة الفيلا التي يقطن فيها

كوفو ، فوجدوا أنه من المستحيل خروجه من الفيلا ، وبعد بحث طويل وجدوا

سرداب طويل حفره كوفو يصل بينه وبين تريسا ليفعل فعلته ، وعلى أثر ذلك

حكمت المحكمة على أصحاب الكلب بدفع غرامة مالية قدرها 7،000 كرون لإجراء

كور تاج للكلبة" لأن أصحابها لا يشرفهم أن تحبل كلبتهم من غير نوعها".


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 25/10/2011 21:29:03
الرسالة:

انا بدأت يا دودو ولا انت مش واخد بالك


عندك حجه تانى

عموما نورتنا الحبه دول



كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 25/10/2011 21:31:54
الرسالة:

فيما اعتبر الحادث الأغرب من نوعه في تونس ، كشفت صحيفة "الصباح" التونسية عن قضية تحتوي على جانب كبير من الغموض وهى تتعلق بشخص يطلق عليه لفظ "الحي ـ الميت" أو بمعنى آخر فإنها تتعلق بشخصين اثنين لا يعرف من هو الحي منهما ومن هو الميت.

وكتبت الصحيفة تقول تحت عنوان " كهل مات في المستشفى في أغسطس 2005 ثم عاد للحياة في إبريل 2009" أنه في بداية شهر أغسطس 2005 ، دخل عجوز مصاب بوعكة صحية خطيرة مستشفى مدينة جندوبة التونسية وما لبث هذا الشخص أن توفي يوم 8 أغسطس (آب) 2005 ، وتسلم أهله جثته ومرفق بها شهادة الوفاة وقاموا بدفنه في مقبرة المدينة.

وأضافت قائلة : "إلى هنا يبدو كل شيء عادياً.. ولكن يوم 21 إبريل (نيسان) 2009، أي بعد مرور حوالي 4 سنوات على الحادثة الأولى ، استقبل نفس المستشفى أي مستشفى جندوبة شخصاً يحمل نفس الهوية ونفس رقم دفتر العلاج ونفس رقم بطاقة تعريف الشخص المتوفي وقد توفي هذا الأخير في المستشفى في نفس اليوم".

وتابعت "الفرضية الأقرب إلى الصواب والمنطق حالياً هي أن الكهل الذي قبله المستشفى في أغسطس 2005 لا يملك دفتر علاج ولذا استعمل دفتر علاج شقيقه وبطاقة تعريفه، ولم يضع الشقيقان في حساباتهما احتمال الموت وهو ما حصل فعلاً، إذ أن المريض لفظ أنفاسه الأخيرة بالمستشفى فأصدر المستشفى شهادة وفاة تحمل اسم صاحب دفتر العلاج".

واستطردت " الشقيق الميت فعلاً بقي حياً بالنسبة لوثائق الحالة المدنية وللقانون، بينما الشقيق الثاني الذي بقي حياً أصبح في نظر القانون ووثائق الحالة المدنية ميتاً ، ويبدو أن العائلة التي لم تضع في حساباتها أبداً فرضية موت المريض في المستشفى وجدت نفسها في وضع لا تحسد عليه، فتكتمت على الأمر لمدة أربع سنوات".

واختتمت الصحيفة قائلة :" كان من الممكن أن يموت السر إلى الأبد بموت الشقيق الثاني يوم 21 إبريل الماضي لولا جشع أحد أفراد العائلة الذي استغل هذه الوضعية الشائكة وهذه اللخبطة لصالحه، محاولاً الاستيلاء دون وجه حق على جزء من الميراث، فقد تقدم مؤخراً أبناء الشقيق الأول، أي الذي توفي يوم 8 إبريل 2005 بشكوى إلى محكمة جندوبة، يتهمان فيها عمتهما بالخيانة والاحتيال".


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 25/10/2011 23:08:36
الرسالة:

تحياتي أخي ناصر ،
الحقيقة ان موضوعك جميل جدا ، ومجهود من حضرتك
ان تختصر الحوادث والجرائم في موضوع واحد ،
ربنا يقويك دايما ويساعدك لما فيه الخير والفائدة
للجميع ،،،،،،


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 25/10/2011 23:19:24
الرسالة:

الغالية منى
مش كل الحوادث ولا الجرائم لكن انا اقصد الجرائم التى فيها غرابه سواء فى الحدث او فى الحكم

ويسعدنى جدا مشاركتك

ولو عندك اى مشاركة فى نفس المعنى من الحوادث الغريبه


يسعدنى انك تبدئى خطواتك فى المنتدى من هنا


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 26/10/2011 21:41:26
الرسالة:

في واحدة من أغرب القضايا التي تشهدها مدينة الإسكندرية الساحلية في مصر, قام مهندس بتصوير ليلة دخلته على زوجته الشابة على شريط فيديو , وباع مئات النسخ من الشريط بمائة جنيه مصري للنسخة الواحدة.

بدأت خيوط هذه القصة الغريبة تتكشف عندما فوجيء جمال غباشي رئيس نيابة الإسكندرية بزوجة تقتحم مكتبه في حالة انهيار وهيستريا لتبلغه بأن زوجها "عراها" أمام الناس.

تبين أنها متزوجة منذ شهر بمهندس ، وأثناء توجهها لشراء بعض احتياجات المنزل من سوبر ماركت بالمنطقة فوجئت بشخص يقوم بوضع يده على مكان حساس بجسمها فنهرته وصفعته وهددته بإخبار زوجها فكانت إجابته التي وقعت عليها كالصاعقة بأن زوجها صورها فيديو ليلة الدخلة وباع لهم الشريط.

وبتفتيش شقة الزوجية بمعرفة المباحث عثر على كاميرا فيديو وبداخلها الشريط المصور للزوجة وأكثر من 223 شريطا جنسيا معظمها قام الزوج بتصويرها لنفسه مع عدد من الفتيات ونسخ من شريط زوجته، ألقي القبض علي الزوج وأمرت النيابة العامة بحبسه على ذمة التحقيقات ..........



كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 26/10/2011 23:24:26
الرسالة:

يانهار كحلي وملوش ملامح ،!!!!
في كدة ؟؟؟!!!!!


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 27/10/2011 15:34:17
الرسالة:

وفيه اكتر من كده يا منى وكل باب وراه الف حكايه
يلا مش هتورينى اسهاماتك ولا هتكتفى بالتشجيع


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 27/10/2011 16:01:06
الرسالة:


تملكت الحيرة شقيقين توأمين وصديقة سابقة لهما، بعد ان فشلت التحاليل الطبية في تحديد من هو الوالد الطبيعي لطفلة انجبتها الصديقة «المشتركة» قبل ثلاث سنوات. واحتارت المحكمة في اتخاذ قرار حاسم في واحدة من أغرب قضايا الأبوة تعرفها الولايات المتحدة. وهذه الغرابة جعلت منها القصة الاولى في وسائل الإعلام التي ظلت تقتات من تفاصيلها طوال يوم امس (الاثنين)، وهو يوم عطلة فيدرالية في أميركا.
وظلت واقعة التوأم ريمون وريتشارد ونزاعهما مع صديقتهما السابقة هولي ماري آدامز معروضة امام المحكمة بقرية سيكستون بولاية ميسوري منذ ثلاث سنوات، لتحديد من هو والد الطفلة التي انجبتها ماري بعد ان عاشرت الشقيقين جنسيا في اليوم نفسه بفاصل زمني بلغ ست ساعات. وزعمت الأم في البداية ان ريمون هو والد الطفلة، لكنه (ريمون) ابلغ المحكمة بأنه عم الطفلة وليس والدها.
ومع إقرار ماري بأنها عاشرت توأمه في اليوم نفسه استدعت المحكمة توأمه ريتشارد. وطلبت تحليل الحمض النووي (دي. إن. إيه) للتوأم بعد أن ادعى كل واحد منهما انه عم الطفلة. بيد ان نتيجة التحليل قوضت الآمال في تحديد من هو الأب ومن هو العم، إذ جاءت النتيجة لتقول إن كليهما يمكن ان يكون والد الطفلة بنسبة 99.9 في المائة.
ورفض الشقيقان التوأمان دفع نفقة تربية الطفلة على اساس ان كل واحد منهما يرمي بمسؤولية الأبوة على الآخر، مع إقرارهما بأنه كانت لديهما «لحظات ممتعة» مع الأم، لكن ماري تقول إنها عاشرت ريمون في البداية وأحست بالنشوة. وقال ريتشارد إن شقيقه هو الأب وهو يتهرب فقط من دفع نفقة الطفلة.
وفي وقت لاحق أصدرت المحكمة قرارا يقضي ان يكون ريمون هو الأب، لكنه رفض القرار، وقال في تصريحات نقلتها شبكة «إيه.بي.سي» إنه سيتجه الى المحكمة العليا للطعن في حيثيات الحكم. وقال ريمون إن على ولاية ميسوري تحمل نفقات الطفلة.
لكن متحدثاً باسم الولاية قال «السلطات لم تعاشر الأم جنسياً حتى نتحمل النفقات». واقترحت إدارة المختبر الطبي الذي أجرى فحوصات الحمض النووي على التوأم أن يتقاسما النفقة، خاصة أنهما «استمتعا في تلك الليلة وعليهما دفع الثمن». وقالت صحيفة «واشنطن تايمز» إن الحل يكمن في تطبيق واقعة النبي سليمان مع امرأتين زعمتا أمومتهما لرضيعة، وعندما تقرر تقسيم الطفلة بينهما تنازلت الأم الحقيقية عن القضية لضمان حياة الرضيعة.
وعقبت والدة التوأمين على هذه القصة المثيرة قائلة «في كل الأحوال ربحت حفيدة لكنني فقدت توأمي


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 28/10/2011 16:06:06
الرسالة:

ان شاء الله جاية في السكة ، أول طالعة بتبقى
صعبة شوية ،
ربنا يقويك ويسعدك ،،،،،


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 28/10/2011 22:40:30
الرسالة:

وانا منتظرك هههههههههه

تعالى على مهلك انا مش مستعجل

هو مافيش عندكوا تاكسى ولا ايه


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 28/10/2011 23:07:26
الرسالة:

كانت أغرب القضايا تلك القضية التي نظرتها محكمة جنايات (العريش) المصرية

والتي عاقبت فيها (أشرف عبد الله) 30 سنة بالأشغال الشاقة

7 سنوات بتهمة الشروع في قتل (محمود نوفل) 45 سنة. . وكانت البداية عندما

اتجهت زوجة (أشرف) وتدعى (وفاء السيد) 20 سنة للعمل في معرض أدوات


كهربائية يملكه المجني عليه (محمود) وبعد موافقته على توظيفها بدأ في

مضايقتها ومطاردتها فقد أحبها بجنون ولم يتخيلها زوجة لرجل غيره.. وبكل

بساطة وبرود ذهب المجني عليه (محمود) لزوج حبيبته (أشرف) وقال له:

(أرجوك طلق زوجتك وسأعطيك عشرة آلاف جنيه (خلو رجل) لأني أحبها وأريد

الزواج منها).وأثار هذا الطلب غضب الزوج (أشرف) وقرر قتله للخلاص منه

والانتقام لكرامته. وتوجه لمنزل المجني عليه (محمود) ومعه ساطور فاستقبله

المجني عليه بترحاب شديد ولكنه فوجئ بالزوج ينهال عليه طعنا بالساطور

قاصدا قتله فأصابه بعدة طعنات خطيرة لكن المجني عليه تمكن من الإفلات ونقله

الجيران إلى المستشفى بين الحياة والموت وتم القبض على الزوج وتقديمه

للمحاكمة التي أصدرت الحكم السابق



كاتب الرد: أهلاوي و أفتخر
الرد فى: 29/10/2011 03:25:00
الرسالة:

قضايا غريبة جدا

وخاصة قضية التوءم الامريكي

والحل فيها الحمض النووي

ومن المعروف ان الحمض النووي مثل بصمة اليد لا يتشابه مع غيره الا بنسبة ضئيلة جدا


تحياتي


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 29/10/2011 20:07:34
الرسالة:

اهلاوى اشكر مرورك وتحيتك المعطرة


واوجه لك الدعوة بالمشاركة معى فى كتابة هذه الاجنده

من اغرب القضايا

.......

فينك يا منى ؟؟؟؟؟؟


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 29/10/2011 20:19:55
الرسالة:

هذا ماقاله الزوج للدفاع عن نفسه فى دعوى الطلاق التى رفعتها زوجته تطلب تطليقها منه لعدم التكافؤ معه جنسيا - ونشرتها أخبار الحوادث

محمود وشاهندة.. ربط الحب بين قلبيهما منذ اللحظة الأولي التي تقدم فيها لخطبتها.. وشعر محمود اثناء هذه الفترة انه شهريار زمانه، فشاهنده تحت قدميه دائما وتعامله كعاشقة متيمة، وقبل أن ينطق بما يحتاجه تكون رهن اشارته.. بعد الزواج بفترة انقلب الحال الي النقيض، وكان سبب الانقلاب غريب جدا، فقد اتهمته بعدم التكافؤ بينهما، لماذا؟ لأنها شغوفة بالمعاشرة الزوجية وتطلب منه ذلك يوميا واحيانا أكثر من مرة في اليوم الواحد! تفاصيل أغرب قضية تقرءها في التحقيق التالي.


'.. زوجتي أقوي من الفياجرا.. زوجتي تريدني أسدا طول الليل والنهار.. وأنا في النهاية رجل لي طاقة ونهاية!.. بهذه الكلمات القليلة دافع الزوج عن نفسه أمام محكمة الأسرة بالشرقية!.
وقال الرجل في دعواه أيضا: '.. هي عايزة مني إيه بالضبط.. حياة مستقرة وقدرت أوفرها لها علي قدر المستطاع.. أولاد وعندنا زهرتين ولد وبنت.. طاعة ودائما ألبي لها كل طلباتها.. هو المفروض مين يخاف من مين.. مين يطيع مين؟!.. ومع ذلك كنت اتجاوز واتنازل حتي تسير المركب ونقدر نعبر بها الأمواج العالية.. لكن زوجتي يبدو أنها تريد رجلا من طراز خاص'!.


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 30/10/2011 05:50:12
الرسالة:


برايان توماس مع زوجته كريستين

لندن:

تجري محكمة بريطانية مداولات من أجل البت في قضية رجل قتل زوجته بعدما تراءت له في حلمه على شكل شخص متطفل خلال نومهما في مركبة مخصصة للإقامة في المخيمات.
وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) أمس الثلاثاء أنه تمّ العثور على جثة كريستين توماس ( 57 سنة) داخل المركبة في موقف للسيارات في أبيربورث بمقاطعة كريديغيون في يوليو/ تموز عام 2008.
وبحسب مصادر محكمة سوانزي فإن برايان توماس ( 59 سنة) من نيث والذي يعاني من اضطرابات في النوم أقرّ أمام المحكمة بمسؤوليته عن موت زوجته. وقد تتوصل هيئة المحلفين إلى قرار إما باعتبار المتهم غير مذنب بسبب جنونه
.

ووصف محامي الادعاء بول توماس خلال افتتاح جلسة المحاكمة امس القضية بأنها " غير عادية تماماً"، وشرح الظروف التي قتل فيها توماس زوجته كرستين التي يحبها جدا بعد أن حلم بأنها رجل دخل المركبة التي كانا يقيمان فيها عن طريق الكسر والخلع.
وخنق توماس زوجته التي التقى بها قبل نحو 40 سنة عندما كانت نائمة بجانبه، فيما يقول خبراء في النوم إنه ارتكب جريمته بشكل لا إرادي وبالتالي لا يمكن اعتباره مسؤولاً عن عمله.
وقال توماس إنه بعدما تبين له أن الذي قتله هو زوجته وليس رجلاً كان يحاول الدخول إلى العربة اتصل بقسم الطوارئ لمساعدته وهو ينتحب عليها.


وكشفت تسجيلات أنه بكى بصوت مرتفع وقال" أعتقد أني قتلت زوجتي .. يا إلهي". وأضاف "لا بد أني حلمت بشيء ما، إني أحبها، ماذا فعلت؟ إنها كل شيء في حياتي".
وقال الادعاء إن توماس الذي وجهت إليه تهمة قتل زوجته والذي وافق على أنه مسؤول عن وفاتها قد يصدر في حقه حكم بأنه "غير مذنب بسبب جنونه"، أو " حكم بسيط بأنه غير مذنب".
ولدى الزوجين ابنتان راشدتان وكانا يستمتعان جداً بقضاء أوقاتهما معاً في مركبتهما التي كانت بمثابة منزل متنقل لهما.

تحياتى استاذ ناصر لجمال الفكرة وان شاء الله يكون موضوع ناجح كعادتك فى اختيار موضوعاتك

تقبل زيارتى


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 30/10/2011 06:18:54
الرسالة:

القضاء يقول كلمته في أبشع جريمة قتل عرفتها البحرين

خادمة تهشم رأس صاحبة المنزل.. وتقطعها أشلاء ثم تطبخها..!!


في مشهد يفتقر لأدنى المشاعر الإنسانية ..اعترفت خادمة لدى عائلة بحرينية بارتكابها ابشع جريمة قتل عرفتها البحرين.
و مثلت المنضمة امام القضاة يحيطها مئات من الحاضرين المطالبين بايقاع حكم الاعدام جزاء لها بعد ان ارتكبت جريمة قتل لا تنقصها القسوة.
ولم يخطر ببال أي من الحاضرين ان تسجل المحكمة اعترافاتها بفورية لم تخل من التبجح ..وظلت دوافع الجريمة الاكثر غرابة..
و في الجلسة المقررة للاستماع للمتهمة اعترفت الخادمة الأثيوبية (يشيورك .د. ز) بتفاصيل الجريمة .. وقالت انها كانت تخطط طوال سبعة شهور فترة عملها لقتل زوجة صاحب المنزل - أم لطفلتين إحداهما رضيعة-..
وانها بعثت اثناء ذلك رسالة الى شقيقتها العاملة خارج البحرين لتخبرها بنيتها في تنفيذ جريمة القتل.
وبدأت الجريمة - حسبما تفيد حيثيات الحكم- ان المتهمة انتهزت فرصة غياب زوج المجني عليها عن بيته الكائن بمنطقة الرفاع وذهابه إلى المستشفى.. واحضرت الخادمة مطرقة من حديد لتهوي بها على رأس المجني عليها أثناء مشاهدتها التلفزيون.. ثم وجهت اليها عدة ضربات بالمطرقة حتى تهشمت عظام الجمجمة وتهتك المخ تماما وسقطت الضحية على الأرض جثة هامدة..ويشير التقرير الشرعي الى ان القاتلة لم تقف عند ذلك الحد من الجرم لتقوم بجر جثة مخدومتها إلى الحمام وفصل رأسها عن جسدها، ثم قطعت ذراعيها، وبقرت بطنها بسكينين كبيرتين، وقطعت جثتها وأحشاءها الى 23 قطعة.. وانهت الجانية جريمتها الشنعاء بوضع رأس واطراف مخدومتها في ماء مغلي اسقط شعر راسها و غير معالمها باثار الحروق..
وطالب المدعي العام بايقاع اقسى عقوبة (الاعدام) بحق الجانية جزاء وفاقا لما ارتكبته من إثم لقوله تعالى (ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق)..
وقال ..انها لم تراع ابسط حقوق الانسانية و قامت باعمال لا يرضاها الله ..وتمادت في عدوانها الوحشي بصورة بشعة إذ تجلدت أعصابها وبردت أحاسيسها وقامت بتقطيع الجثة أشلاء منفصلة دون مراعاة لرحمة الجثة.
وعندما سال القاضي المجرمة ..عن أسباب أقدامها على ارتكاب الجريمة.. ردت بان الزوجة ..كانت تسيء معاملتها وتنتقد طريقة أدائها لعملها ..و على الرغم من ضعف الدافع ..تلقت المحكمة ادلة على عدم صحة الادعاء..وظل المحامي يحاول.. تعطيل القرار بداعي عدم اتزانها عقليا ..مستشهدا بتقرير صحي ..تم الطعن فيه لاحقا..
و افتتح القاضي كلمته بقوله.. ان المحكمة لن تأخذها بها شفقة ولا رحمة فالواضح.. أن المتهمة تعمل لدى زوج المجني عليها منذ سبعة اشهر سابقة على الجريمة ولم يلاحظ مخدومها أية خلافات بينها وبين زوجته والمتهمة..
وقال: بدلا من أن تخلص في عملها حفاظا على العيش مع من تقوم بخدمتهم فإنها خططت ودبرت لقتل زوجته ونفذت جريمتها الشنعاء منتهزة خلو المسكن وغياب الكفيل وانفرادها بزوجته التي باغتتها وهي آمنة في بيتها تشاهد التلفاز وهوت بمطرقة من حديد على رأسها بكامل ما أوتيت من قوة و بلا رحمة..
و ينتظر ان تصدر المحكمة حكم الاعدام على الجانية ..باعتبارها اقسى عقوبة ممكنة....

تحياتي أخي ناصر ، وأرجو أن أكون وصلت في الوقت المناسب ،،،،،،،،،،،،


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 30/10/2011 19:43:17
الرسالة:

جميلة المحيا أحلامنا


شكرا للمشاركة الفعالة وشكرا على تشجيعك

والحادثة التى ذكرتيها فعلا غريبه اذ كيف يقتل وهو نائم وكيف لم يستمع لصرخاتها

فمن المعروف ان حاسه السمع تعمل حتى أثناء النوم ولذلك نسمع الى من يوقظنا

تحياتى وشكرى وفى انتظار مزيدك


كاتب الرد: نانا عامر
الرد فى: 30/10/2011 19:49:27
الرسالة:

حبيبتى منى
ازيك ياقمر وحشتينى
الجريمة الى حكتيها دى فكرتنى بجريمة مثلها تقريبا
حدثت فى مصر من حوالى سنتين كان حلاق يمر بضائقة مالية وزوجتة على وشك الولادة و لة جارة عروسة ومتزوجة وحامل فى ثلاثة اشهر

فقرر ان يقتلها وياْخذ الذهب الذى معها
فجعل زوجتة تذهب لبيت اهلها وانتظر حتى نزول جارة لعملة وطرق الباب على جارتة واخبرها باْن زوجتة تلد
وحالتها خطيرة فجرت السيدة على بيت الجارة لكى تسعفها وتساعدها فاْذا بالرجل بمفردة فى البيت وقبل ان تساْلة على زوجتة قام بخنقها حتى ماتت
ثم قطع جسدها ووضع الراْس والارجل والايدى فى الثلاجة وقطع باقى جسدها ووضعة فى الحمام قطعة قطعة ويضرب السيفون حتى تخلص من كل جسدها
فى المرحاض واخذ باقى الجسم ووضعة فى شنطة
ثم بعد ذلك نزل الى محل الحلاقة وفتحة وجلس فية لكى يراة الناس وبات ليلتة وباقى الجثة معة فى الشقة
وفى الصباح فتح الباب لكى يرمى الجثة فاْذا بة يجد زوج الضحية واختها واقفين امام الباب يساْلو عليها
وانكر معرفتة بمكانها وعندما شاهدت الاخت الشنطة
احست باْن اختها بداخلها
فقالت للنيابة بشكها فى هذا الجار بسبب ارتباكة
عندما شاهدهم وايضا شكل الشنطة
وثقلها لانة لم يكن قادر على حملها
وربنا يرحمها برحمتة


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 30/10/2011 19:59:45
الرسالة:

يا منى انتى لو اتاخرتى عن كده كانت امى هتروحلك علشان تطمن عليكى


لكن الحمد لله حصل خير


والقضية اللى جبتيها رغم بشاعتها لكنها مملوءة بالغرابه


اذ كيف تدبر للقتل منذ 7 اشهر وهى نفس الفترة التى بدأت العمل بيها


هى او ما شافت وشها قررت تقتلها ولا ايه وبعدين لم تكتفى بالقتل


لا دى قطعت ونضفت وطبخت ويمكن اكلت كمان


جسمى قشعر . يلا متظر جديدك واول خطوه جت اهى


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 30/10/2011 20:08:07
الرسالة:

هذا الخبر لم أصدقه - نعم قد يقع زنا المحارم من شخص مريض أو مدمن أو غير سوى - ولكن أن يكون بصورة المعاشرة الزوجية ومع أخته هذا ماحدث - فى المانيا - وأوردته صحيفة النبأ


قرر المحكمة الدستورية العليا في ألمانيا يوم الجمعة الماضي تأجيل تنفيذ حكم بالسجن على رجل أنجب أربعة أبناء من أخته إلى أن يبت القضاة في وقت لاحق من هذا العام في مدى قانونية الحظر المفروض على العلاقات الجنسية بين المحارم. قالت المحكمة إنه لا حاجة إلى إصدار حكم فوري في القضية حيث أن محكمة أدنى في مدينة لايبزيغ أجلت بالفعل سجن باتريك إس البالغ من العمر 30عاما. وقال الادعاء إنه سيحترم هذا الحكم. أنجب باتريك وأخته سوزان كيه 22عاما أربع بنات اثنتان منهن معوقتان رغم أن الادعاء لم يتمكن بعد من إثبات أن الاعاقة ناجمة عن تشوهات جينية ترتبط غالبا بالعلاقات الجنسية بين المحارم. وبحسب صحيفة الرياض السعودية ، ينتظر باتريك وسوزان إعلانا بأن من حق الاخوة والاخوات ممارسة العلاقات الجنسية فيما بينهم. وفي وقت سابق حكم على باتريك بالسجن مع وقف التنفيذ لادانته بممارسة علاقات جنسية مع محارم ثم سجن فعلا 25شهرا وهو الان يواجه حكما بالسجن 30شهرا لانه يرفض إنهاء هذه العلاقة مع أخته. وصدر على الاخت أول حكم إدانة بعلاقات جنسية مع أخيها ووضعت قيد المراقبة عاما. وظهر الاخ وأخته في لقطات رومانسية في وسائل إعلام ألمانية وأيدهما سياسيون في برلين احتجوا بأن العلاقات الجنسية بين المحارم قد تكون غير أخلاقية لكن لا يجوز أن تكون لها عقوبة قانونية!! وكان باتريك وسوزان قد التقيا أول مرة عام 2000حينما تعرف باتريك الذي كان في رعاية أسرة تبنته على أمه البيولوجية والتقى بأخته لاول مرة. وبدأت العلاقة بينهما وهي في سن السادسة عشرة. والقانون الالماني لا يعاقب على سفاح المحارم إلا بعد سن الثامنة عشر


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 30/10/2011 20:12:42
الرسالة:

اختى نانا


قصه غريبه فعلا ويمكن غرابتها انها عندنا فى مصر


فانا لا اتصور المصريين بهذه القسوة

ربنا يرحمها


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 31/10/2011 07:17:56
الرسالة:

تخدع زوجها..لـتمارس الجنس الجماعي كل ليلة!!

اقنعت الزوجة الجميلة ذات الجسد الممشوق زوجها الذي تزوجها رغم معارضة والدته لكونها فتاة متفتحة ومتبرجة.. بأن فيها مسا من الجان وأنها لذلك لابد أن تنام في غرفة النوم ليلا بمفردها حتى يتم علاجها من هذا المس.
احضر لها الشيوخ الذين يعالجون المس ويخرجون الجن، لكنها ظلت تدعي أن الجان لم يتركها وأنه يأمرها بأن تنام بمفردها وإلا سيخطف طفلتها الصغيرة وسيأذي زوجها. وبالفعل استجاب الزوج لها وأصبح ينام بجوار طفلته في حجرة أخرى بعد أن تتركهما عند منتصف الليل وتدخل إلى حجرة نومها بعد أن تزعم له أن الجان وصل ويأمرها بأن تنفرد به!
كانت تقضي عدة ساعات في الحجرة وتخرج منها منهكة للغاية كأنها تؤدي عملا شاقا.. جاء مرة أخرى بالمعالجين دون فائدة.. في إحدى الليالي تنصت بأذنيه على باب الغرفة وهو يرتعش خوفا، فسمع تأوهاتها وصراخها المكتوم كأن أحدا يفعل بها شيئا!.. ظن أن الجان يضربها.. حاول أن يطرق الباب لينقذها او يدخل عليها لكنها كانت قد حذرته من ذلك حتى لا يفتك به الجن.
انتظرها حتى خرجت وعندما سألها عن سر تأوهاتها وصراخها المكتوم، انزعجت بشدة لتنصته عليها، وحذرته أن يفعل ذلك مرة أخرى وإلا عرض نفسه وطفلته للضرر وربما يحرق الجن الشقة بمن فيها!.. ثم فاجأته بمفاجأة مريرة وهو أن الجن الذي يسكن جسدها يأمرها بأن تمارس الجنس معه وأنها لا تستطيع أن ترفض ذلك لأنه تمكن منها وأن ما يسمعه من أصوات، تحدث أثناء معاشرة الجن لها!!
لجأ مرة أخرى إلى المشايخ دون فائدة.. لكن أحدهم طلب منه أن يضع جهاز تسجيل صغيرا أسفل سرير النوم دون علم زوجته لأنه يريد أن يسمع ما يتم خلال الساعات التي تختلي فيها بنفس حسب أوامر الجن. وبالفعل وقبل أن تهم زوجته كعادتها كل ليلة بدخول غرفتها واغلاق الباب عليها، كان قد وضع جهاز التسجيل في المكان المحدد.
بعد ساعات خرجت لتدخل الحمام، بينما أخذ هو التسجيل وهو يرتعد خوفا من الجن وذهب إلى الشيخ الذي فتح التسجيل ليكشف المفاجأة المدوية.. فزوجته تخدعه وتقيم حفلة جنس جماعي يوميا حيث يمارس الجنس معها أكثر من شخص خلال ساعات خلوتها. تم ابلاغ مباحث قسم حدائق القبة بالقاهرة، فأمر مدير مباحث القاهرة باستئذان النيابة لاقتحام الغرفة أثناء خلوة الزوجة بنفسها.
وبعد وقت من دخولها كالمعتاد وبعد أن استمع الزوج للاصوات التي تخرج منها، اقتحمت الشرطة الغرفة لتجدها تمارس الجنس مع شخص وهما عاريان تماما، بينما قفز آخر هاربا من نافذة الغرفة المفتوحة في الشقة التي تقع بالدور الارضي.. حيث كان عشاقها يأتونها من النافذة لم ينتبه الزوج بأنها تتركها مفتوحة!
أمر ابراهيم عيسى مدير النيابة بحبس الزوجة وعشيقها على ذمة التحقيق واحالة الزوجة إلى المحاكمة العاجلة بتهمة الزنا وتحريز شريط الكاسيت الذي فضحها.


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 31/10/2011 20:34:13
الرسالة:

ايوه انا فاكر القصه دى فعلا يا احلامنا


بس والله ربنا بيحبه انه فضحها وكشفها وانتقم منها من غير ما يضيع نفسه ولا يضيع بنته


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 01/11/2011 20:08:24
الرسالة:



حضر المتهم بشخصه فى الرول وقال للقاضى انه موقع على شيك بمبلغ مائة الف

جنيه ومحكوم عليه

بالحبس سنتين وقال ان فى هذه الحقيبه مبلغ خمسة وتسعون الف جنيها

اعرضهم على المجنى عليه الحاضر بالجلسه وقام بفتح الحقيبه وبها المبلغ وقرر

انه كان تاجر كبير وباع كل شىء لكى يجمع هذا المبلغ ولا يستطيع تدبير سواه

ويطلب من المجنى عليه ان يسامحه فى الخمسة الاف الباقيه او يجدولها له او

يكتب له ايصال جديد بهم وعندما عرض رئيس الدائره على المجنى عليه ذلك

رد على الفور لا انا مش هاخد المبلغ انا عايزه يتحبس وسط استغراب واندهاش

جميع الحضور

وعندها قال القاضى للمتهم هل معك احد بالجلسه فقال له نعم زوجتى هنا

قال له اعطى لها حقيبه النقود فاعطاها المتهم لزوجته

وعلى الفور وبعد التحدث مع العضوين

نطق القاضى بالحكم فى المواجهه

حكمت المحكمه بتعديل الحكم الى حبس اسبوعين

وهنا صفق جميع الحضور للمحكمه


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 01/11/2011 20:35:57
الرسالة:


نظرت محكمة الأحوال الشخصية بالإسكندرية دعوى قضائية فى غاية الغرابة

حيث توفى احد الاشخاص وكان مليونيرا وترك ولدين

ومن المعروف ان الميراث فى مثل هذه الحاله يوزع مناصفة بين الاثنين

ولكن كانت هناك مفاجئة ..

أحد الولدين تحول إلى أنثى بعد أن أجرى جراحة له بعد وفاة الوالد

فأقام الأخ وهو مهندس دعوى يطالب فيها بإلزام اخته (التى تحولت إلى أنثى)

بمنح له نصف ما يستحقه هو باعتباره ذكراً ..

قدمت الشقيقة ما يثبت أنها كانت ذكرا لحظة وفاة الأب المورث وأن الجراحة

أجريت بعد وفاة الأب أى أنها لحظة تقسيم الميراث كانت ذكرا ..

قضت المحكمة بصحة توزيع التركه مناصفة فيما بينهما

على اساس ان الاخت كانت ذكرا وقت وفة المورث ولا عبره بعد ذلك

بكونها تحولت الى انثىً ..!!


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 02/11/2011 19:52:21
الرسالة:

اطول مرافعه فى تاريخ المحاماه


المحامى : لويس برنار
فرنى الجنسيه مواليد 1788م
امتهن المحاماه حتى اصبح من اشهر محامى فرنسا
وقد ضرب الرقم القياسى فى الوقت الذى استغرقته احدى مرافعاته
اذ تكلم لمدة 120ساعه متواصله وذلك لانقاذ حياة موكله الجنرال _ (جان ترافو) والذى كان متهما بالخيانه ومحكوم عليه بالاعدام
ولما كاد الحكم ان ينفذ تقدم المحامى لويس برنار بطلب للمحكمه بالتماس تاجيل تنفيذ الاعدام لحين محاولة استصدار عفو من الملك
لكن المحكمه رفضت الالتماس
فتقدم للمحكمه بطلب لتمكينه من بيان اسباب وحجج الالتماس فوافقت المحكمه
وظل يترافع ويتكلم لمدة 120 ساعه بدون توقف ولا نوم اذ انه لو سكت لتم تنفيذ الحكم على موكله
وراح يدلى بالحجج طوال الخمسة ايام بلياليها
وفجأه وبعد مرور 120ساعه تدخل القاعه زوجة المتهم وهى تحمل العفو الملكى
والطريف ان المحكمه حكمت على المحامى بالحبس بتهمة خداع المحكمه ومنعها من القيام بواجبها


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 03/11/2011 07:45:35
الرسالة:

خادمة تقتل طفلا وتطعن شقيقته وتنتحر
هذه الجريمة حدثت في الكويت

في سابقه خطيرة.....وسط صراخ واستغاثة طفلين بريئين لا ذنب لهما نفذت خادمة فلبينيه ابشع جريمة دون رحمه حيث حملت بيدها سكين الاجرام ونحرت طفلا لم يتجاوز ستة اعوام من عمره,ولم تكتف بذلك بل قامت بطعن شقيقته التي لم تتجاوز تسعة اعوام في رقبتها.
وهذه الجريمه التي اهتزت لها المشاعر والابدان وانتفضت لها القلوب وبكت فيها العيون وشهدتها في يوم الجمعه الموافق30/7/2007 .
هذا التاريخ الذي تحول الى ظلام وحزن على أسرة الطفلين التي لم تضع في حسبانها ما سترتكبه الخادمة الآسيوية في حق هذين الطفلين حيث مات الطفل مقتولا فيما لاتزال الطفلة ترقد في العناية المركزة.

ففي صباح الجمعة استيقظت الأسرة على أستغاثة ولديها ولكن يد الاجرام كانت أسرع من انقاذهم.

وفي تفاصيل هذه الواقعة التي يرويها والدهما...........
ان والدي الطفلين استيقظا على صراخ ابنتهما التي كانت تستغيث بهما,أثر تعرضهما لطعنة في الرقبة من قبل الخادمة,وبعد ان توجه الوالدين شاهدا ابشع مايوصف,حيث كانت الطفلة تبكي من أثر الطعنات فيما كان الطفل يسبح غريقا بدمائه في سريره بعد ان نحرته الخادمة,حيث توفي على الفور فيما توجهت الخادمة بعد تنفيذها لهذه الجريمة البشعة الى سطح المنزل لتنفذ عقوبة ما أقدمت عليها وهو الانـتــــحار من أعلى السطح الى الأرض,حيث ماتت على الفور.

وأضاف ان والد الطفلين قام باسعاف ابنته الى المستشفى فيما قامت الأم بالاتصال على عمليات وزارة الداخليه للابلاغ عن الجريمة.

وأضاف المصدر ان رجال الدوريات والمباحث والادلة الجنائية ومديرية أمن العاصمة توجهوا الى موقع الجريمة,حيث تبين وفاة الطفل منحورا فضلا عن وفاة الخادمة منتحرة بعد سقوطها من أعلى السطح بعد تنفيذ جريمتها البشعة.

وذكر انه تم احالة الطفل المقتول الى الطب الشرعي وكذلك الخادمة فيما استقرت الطفلة في العناية المركزة بالمستشفى الأميري.

وقال مصدر انه تبين انا الخادمة قد مضى عليها العمل في منزل مخدومها 20 يوما بعد استرجاعها من منزل آخر الى المكتب.

وأشار الى رجال الأدلة الجنائية أخذوا عينات من دم الخادمة للتأكد فيما اذا كانت تتعاطى أي مهدئات أو عقاقير وغيرها من المواد.

واعتبر مصدر ان هذه الجريمة بشعة بحق الطفلين بريئين,مشددا على ضرورة الوقوف عند هذه القضية الخطيرة.

نهايـــــــــــــــــة الجريـــــــمـــــة البــــشـــــعـــــــــة


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 03/11/2011 07:52:42
الرسالة:

قدّم استقالته وطُردت الممرضة ويواجهان تهمة إلحاق الأذى الجسدي

طبيبٌ في البرازيل أرسل مريضةً إلى المشرحة وهي لا تزال حيّة


أ ف ب - ريو دي جانيرو: أعلن طبيب مداوم في المستشفى وفاة امرأة ستينية كانت تعاني التهاباً رئوياً وأرسل جثتها إلى المشرحة حيث أمضت ساعتين في كيسٍ بلاستيكي في ضاحية ريو دي جانيرو على ما ذكرت صحيفة "أو غلوبو" البرازيلية.

وروت روزانجيلا سيليسترينو ابنة المريضة التي أعلنت وفاتها "ذهبت لأقبل والدتي للمرة الأخيرة وتنبهت إلى أنها تتنفس. فصرخت [أمي لا تزال على قيد الحياة] فنظر الجميع إليّ وكأني مجنونة".

وقالت إدارة المستشفى إن المريضة روزا سيلسترينو دي اسيس أُصيبت بنزيفين في الدماغ وكانت تتنفس بواسطة الأجهزة. والجمعة عند الساعة 19,30 استدعت ممرضة الطبيب المداوم لأن المؤشرات الحيوية للمريضة كانت معدومة. ويبدو أن الطبيب أجرى فحوصاً وأعلن الوفاة وأرسل الجثة إلى المشرحة.

وقال مدير المستشفى مانويل موريرا فيلو إنه تم التنبه للخطأ عند الساعة 22,00 و"نقلت المريضة فوراً إلى مركز العناية الفائقة".

وقدّم الطبيب الذي وقّع وثيقة الوفاة استقالته فيما تم طرد الممرضة. ولم يكشف عن هويتهما.

وفي حال بين التحقيق أنهما أهملا عملهما يمكن أن توجه إليهما تهمة إلحاق الأذى الجسدي وحتى تهمة القتل في حال تُوفيت المريضة من جرّاء ذلك.


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 06/11/2011 23:21:57
الرسالة:


رضيع يمثل أمام المحكمة لينفي تهمة تجاوز السرعة القانونية
اضطرت امرأة إلى أخذ رضيعها إلى المحكمة بعد أن رفض المسؤولون الاعتراف بخطأهم باتهامهم للطفل بتجاوز حدود السرعة المسموح بها في قيادة السيارات.
ولم يتمالك المحامون ومسؤولون المحكمة ورجال الشرطة أنفسهم من الضحك عندما وقف الطفل جاي ماك ( 16شهرا) أمام محكمة غلاسكو وحاول الصعود إلى كرسي الشريف.
وتم إلغاء غرامة تجاوز السرعة البالغة 208جنيهات استرلينية في الحال، وتعجب مسؤولو المحكمة كيف وصلت هذه القضية إليهم؟
وترجع تفاصيل هذه القضية إلى شهر يوليو الماضي، عندما ألقت شرطة إيسكس القبض على رجل بتهمة تجاوز حدود السرعة المسموح بها في قيادة السياردة، وتعمّد الرجل إعطاء الشرطة اسماً غير اسمه (جاي ماك).
وبعد البحث في الحاسب الالى ، لم يعثر موظفو المحكمة إلا على شخص واحد يدعى ( جاي ماك ) في جميع أنحاء المملكة المتحدة وتم توقيع غرامة قدرها 40جنيهاً على الرضيع جاي ماك،


وقامت ماري، أم الرضيع، المذهولة ( 34عاما) بالاتصال بالمحكمة في إيسكس محاولة اقناعهم بخطأهم دون جدوى.
وأصر مسؤولو المحكمة على ارسال خطابات إلى جاي ماك مطالبين إياه بتسديد الغرامة. وتضاعفت الغرامة إلى أكثر من 208جنيهات استرلينية بسبب عدم قيام الرضيع بتسديد الغرامة.

ثم تلقى جاي إنذارا بالاعتقال إذا لم يمثل أمام محكمة عمدة غلاسكو لسماع الحكم الصادر بتغريمه.
وقد حاول المسؤولون في بداية الأمر منع جاي من دخول المحكمة بعد أن رأوه يمايل في مشيته عند مدخل المحكمة. وعندما أخذته أمه من يده وأوقفته أمام القاضي، أصيب مسؤولون المحكمة بصدمة.
وبعد نهاية الجلسة، قالت ماري، وهي أم لخمسة أطفال: "إنه من العجيب ألا تجد هذه القضية مسؤولاً يستطيع تصحيح اللبس الذي وقع فيها


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 08/11/2011 00:39:17
الرسالة:

مـــــــــزح مع أختـــــــــه ....؟!!
شاب يدرس في السنوات الأولى من الجامعة طلب منه القيام بتشريح أرنب
اخبر اهله بأنه سينوي القيام بذلك ووعدهم ان يريهم اياه بعدما ينتهي منه
لكنه لا حظ على أخته التي كانت ترضع مولودها الحديث الولاده
بأنها لا ترغب أن تراه إن فعل ذلك
وهو متعود على ممازحتها وفعل المقالب بها
وشرح الارنب..
واحضره للبيت واتجه الى غرفة اخته التي كانت في فترة النفاس
تجلس عندهم..
ودخل الغرفه وبيده الارنب ليعاند اخته..
لكنه لم يجدها وسمع صوتها وهي تستحم في الحمام..
ووجد ابنها الرضيع على السرير..فحمل ابن اخته يلاعبه....
ثم جائته فكره....
اخذ الارنب المشرح ووضعه في السرير بدل الطفل ليتلاعب باعصاب
اخته حين ترى الارنب في غرفتها
واخذ الطفل وخرج به من الغرفه....
وماهي الا لحظات لتخرج الاخت من الحمام فتلقي نظره على مولودها
لتجد الارنب...
اعتقدت ان الذي في السرير وقد خرجت اعضاؤه...هو طفلها
ومن شدة لهفتها على طفلها...
اصيبت مباشرة بانهيار..
ثم سكته قلبيه مفاجئه..
ثم ....
مـــــــــــــاتت


وسبب الوفاة .... مزحه
لا بارك الله فيها من مزحة
الله يكفينا من بعض المزح
قصه تالم القلب من جد ...

_________________


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 10/11/2011 20:10:44
الرسالة:

مزحه دمها تقيل والواقعه فعلا غريبه جدا لدرجه تمنيت ان لا تكون حقيقية


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 10/11/2011 20:26:11
الرسالة:

قام مامور احدى السجون بالاعتداء على احد المسجونين ويدعى احمد محمد محمد عيسى - بالضرب المبرح وذلك بمعاونة مقدم شرطه بالسجن وحيث ان المسجون كان ضعيف البنيه فلم يتحمل الضرب والتعذيب مما ادى الى وفاته


فقام المامور بمساعدة المقدم بتزوير محضر وقاموا بوضع بصمة اصبع جثة المسجون المتوفى عليه والذى سطر فيه ان المتهم قام بالتشاجر مع بعض المسجونين وادى الى اصابته اصابات بالغه ثم تحرر محضر اخر بعده بساعات يفيد وفاة المسجون اثر الاصابات التى لحقت به من جراء المشاجره
وحيث تصادف زياره احد المحامين لاحد المسجونين وعلم بالواقعه فقام بابلاغ النيابة التى بدأت التحقيق فى الواقعه وقامت باستخراج الجثه وبالفعل اثبت التشريح ان الوفاة نتيجة الاعتداء والتعذيب وبالتحقيقات ظهرت الحقيقه وتم الحكم على المامور والمقدم بالسجن 10سنوات وعريف شرطه ومساعد شرطه بالسجن 5سنوات بتهمة التزوير فى محضرين رسميين وتم رفض الطعن بالنقض المقدم منهما للمره الثانيه والذى سطر تحت رقم 20515/73 ق ( سبحان الله رب صدفة خير من الف ميعاد )


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 11/11/2011 01:10:10
الرسالة:

شيئ يقطع القلب ، هو البني آدم كدة مالهوش
دية ، ولا قيمة ،،،،في الزمن الأغبر الي احنا فيه ،،،،


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 11/11/2011 21:26:57
الرسالة:

فى أحد دوائر الجنايات بمحكمة جنايات المنصورة رجل أتهم فى جريمة قتل

وكان السند الأساسى فيه لأتهامه هو شهادة من أحد شهود الأثبات

تتابعت جلسات المحاكمة والرجل يدوى صوته عاليا فى عنان السماء أنه مظلووووووم

وكل من حوله بالفعل يصدقونه حتى القاضى نفسه رئيس الدائرة

لكنها الشهادة

وفى جلسة الحكم رفع القاضى الجلسة ودخل حجرة المداولة وبالفعل

أصدر حكمه بالمداولة مع الأعضاء بإحالة أوراق القضية للمفتى " أعدام "

وخرج القاضى ليتلوا الحكم على المنصة فإذا به وبدلا من أن يقول إحالة .........

يصدرها القاضى عالية مدوية برااااااااااااءة المتهم من التهمة المنسوبة إليه

يقسم القاضى وهو الذى يروى القصة أنه لا يعلم كيف نطق بها

وكيف تحرك لسانه وهو قبلها بثوانى أجمع قراره بالمداولة إحالة ........

وبعد ذلك بثلاثة أشهر تعاد التحريات والبحث فيكتشف رجال المباحث

أن القاتل شخصا آخر تثبت عليه الجريمة ويحاكم ويقتص منه غير هذا الرجل

المظلوم الذى برئه الله عز وجل رغم عين القوانين والمحكمة والدنيا كلها وشهادة الزور


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 13/11/2011 01:42:54
الرسالة:

جزار مصري يذبح زوجته ويبيع لحمها للزبائن بـ40 جنيهاً للكيلو



لم يكتف جزار مصري بذبح زوجته يوم العيد ولكنه قام بعرض لحوم فخذ زوجته في محل جزارته، بسعر 40 جنيها للكيلو، وقال للزبائن إنها لحم خروف بلدي، وكاد الناس يشترونها لولا شك أحد الزبائن في نوعية اللحم.

وقد تولت النيابة التحقيق في الواقعة التي هزت أحياء عين شمس والمرج وعزبة النخل بالكامل في حين طالبت شخصية مرموقة بإعدام الجزار الوحش في ميدان عام لأنه انتهك إنسانية الإنسان.

وكان الجزار الذي تم القبض عليه فيما بعد من قبل الشرطة المصرية استغل الصمت المطبق في العمارة التي يقطن بها خلال الأيام التي سبقت يوم عيد الأضحى، والتي تعود ملكيتها إليه بعد مغادرة عدد كبير من سكانها لقضاء حاجيات العيد، وبدلا من أن يضحي تقربا لله بكبش راح يضحي بزوجته نفسها وذبحها ذبحا في حمام البيت، وذلك بعد خلافات بينهما.

وبدلا من أن يتخلص من جثتها بدفنها أو حتى إلقاء جثتها في مقلب زبالة، قام بسلخها وتقطيعها وعرض لحمها في محل جزارته الذي يملكه على أنه لحم «خروف» ليدفن جثتها في بطون الناس.

وراح الرجل يؤكد للزبائن الآخرين أنها ليست لحوم خراف حيث إنها قليلة الدسم، ومع إصرار الجزار على أنها لحوم «خرفان» حدثت مشادة بين «الزبون» وبينه نجم عنها إبلاغ الشرطة، التي قامت بالقبض عليه وأخذت «الفخذ» لتحليله في مستشفى جراحات اليوم الواحد، اعتقادا منها أنها لحوم ميتة أو حيوانات محظورة الذبح، ولكن كانت الطامة الكبرى حينما أكد التقرير الطبي أنها لحوم بشرية.وقد داهمت الشرطة منزل الجزار، وعثرت في الثلاجة على قدمي السيدة المذبوحة وكفيها، وتم تحريز الأشياء المضبوطة، وجار التحقيق معه


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 13/11/2011 01:54:29
الرسالة:

المرأه التي هزت جسر البحرين !!


عصر كل يوم اربعاء هناك امراة تذهب الى البحرين وترجع من تلك البلد ليلة الخميس


وكانت تحمل معها طفل نائم ،وظلت على تلك الحال لمدة شهر تذهب الاربعاء وترجع


الخميس ومعها الطفل وفي يوم من الايام قام بسؤالها المفتش عن سبب نوم الطفل الدائم وصفار وجهه


فأجابته بانه مريض وسبب ذهابها الى البحرين هو لعلاجه من مرض الم به ، وفي يوم من الايام طلب

المفتش ان يحاول ايقاظ الطفل بعد ان شك فيها المفتش وبالفعل اخذ الطفل فاذا هو جثة لطفل ميت محنط


منذ فتره من الزمن وكانت تحشوه بالمخدرات ظلت توهم المفتشين بانه مريض وتم القبض عليها فورا


والتحقيق مع تلك المرأه الخالي قلبها من الرحمه والانسانيه فهل يعقل ان يكون الطمع السبب في


الموت الاساسي لموت ضمير وقلب تلك المراه.. اعاذنا الله من شرها ...


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 13/11/2011 16:48:46
الرسالة:

أيوة أنا فاكرة الحادثة دي ،
وكمان شفت منظر الطفل وهو متفرغ من الداخل
ومحشو بالمخدرات ، وكأنه حقيبة يد ،،
ربنا ينتقم منهم ،


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 13/11/2011 17:30:03
الرسالة:

قد لا يصدق البعض هذه القصة لكثرة ما فيها من صدف غريبة، كما أن أحداثها تصلح لإثارة أكثر العقول إيمانا بأنها رأت وسمعت ما يكفي وأن ليس هناك ما يثير، غير قصص الخيال العلمي في السينما والتلفزيون. وقد كانت أحداثها الغريبة موضوع خطبة ألقاها رئيس «جمعية علماء التشريح في جرائم القتل» بأميركا، وأثارت دهشة مستمعيه في ذلك الحفل، ويفترض أنهم رأوا الكثير، ليس بسبب صدفها العجيبة فقط، بل ولتعقيداتها القانونية، فهي قصة جريمة قتل غير مسبوقة، ولا يمكن أن تتكرر بسهولة مرة أخرى.

في 23 مارس 1994 بين تقرير تشريح جثة رونالد أوبوس أنه توفي من طلق ناري في الرأس، بعد أن قفز من سطح بناية مكونة من عشرة طوابق، في محاولة للانتحار، تاركا خلفه رسالة يعرب فيها عن يأسه من حياته، وأثناء سقوطه أصابته رصاصة انطلقت من إحدى نوافذ البناية التي قفز منها، ولم يعلم المنتحر أو من أطلق النار عليه وجود شبكة أمان بمستوى الطابق الثامن، وضعها عمال الصيانة، وكان من الممكن أن تفشل خطته في الانتحار. من الفحص تبين أن الطلقة التي أصابته انطلقت من الطابق التاسع. وبالكشف على الشقة تبين أن زوجين من كبار السن يقطنانها منذ سنوات، وقد اشتهرا بين الجيران بكثرة الشجار، ووقت وقوع الحادث كان الزوج يهدد زوجته بإطلاق الرصاص عليها إن لم تصمت، وكان في حال هيجان شديد بحيث ضغط من دون وعي على الزناد فانطلقت الرصاصة من المسدس، ولكنها لم تصب الزوجة بل خرجت من النافذة لحظة مرور جسد رونالد أمامها فأصابت في رأسه مقتلا! والقانون ينص على أن «س» مدان بجريمة قتل إن هو قتل «ج» بدلا من «ك» من الناس، وبالتالي فالرجل العجوز هو القاتل، حيث ان شبكة الأمان كان من الممكن أن تنقذ حياة رونالد من محاولته الانتحار!! وعندما ووجه الرجل بتهمة القتل غير العمد أصر هو وزوجته على أنهما دائما الشجار، وقال الزوج انه اعتاد على تهديد زوجته بالقتل، وكان يعتقد دائما أن المسدس خال من أي قذائف، وأنه كان في ذلك اليوم غاضبا بدرجة كبيرة من زوجته فضغط على الزناد وحدث ما حدث. بينت التحقيقات تاليا أن أحد أقرباء الزوجين سبق أن شاهد ابن الجاني، أو القاتل، يقوم قبل أسابيع قليلة بحشو المسدس بالرصاص. وتبين أيضا أن زوجة الجاني سبق ان قامت بقطع المساعدة المالية عن ابنهما، وأن هذا الأخير قام بالتآمر على والديه عن طريق حشو المسدس بالرصاص، وهو عالم بما دأب عليه أبوه من عادة تهديد أمه بالقتل عن طريق ذلك المسدس الفارغ، فإن نفذ تهديده مرة واحدة فسيتخلص من أمه وأبيه بضربة، أو رصاصة واحدة. وحيث أن نية الابن كانت القتل فيصبح بالتالي متورطا في الجريمة حتى ولو لم يكن هو الذي ضغط على الزناد، أو استخدم أداة القتل! وهنا تحولت تهمة القتل من الأب إلى الابن لقتله رونالد أوبوس. ولكن استمرار البحث أظهر مفاجأة أخرى، فالابن المتهم لم يكن غير المنتحر، أو القتيل رونالد اوبوس، فهو الذي وضع الرصاصة في المسدس ليقوم والده بقتل والدته، وعندما تأخر والده في تنفيذ وعيده، وبسبب تدهور أوضاعه المادية قرر الانتحار من سطح البناية لتصادفه الرصاصة التي أطلقها والده من المسدس الذي سبق ان لقمه بالرصاصة القاتلة، وبالتالي كان هو القاتل وهو القتيل في الوقت نفسه، بالرغم من انه لم يكن من أطلق الرصاص على نفسه، واعتبرت القضية انتحارا، وعلى هذا الأساس أغلق ملفها."


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 13/11/2011 20:09:48
الرسالة:

قصه غريبه جدا لدرجة انها أضحكتنى



كاتب الرد: الطائر المهاجر2
الرد فى: 14/11/2011 00:44:28
الرسالة:

غريبة جدا

لدرجة اني قريتها اكثر من اربع مرات


كاتب الرد: الطائر المهاجر2
الرد فى: 14/11/2011 02:23:28
الرسالة:

ابن يعثر على جثة والده بعد 7 سنوات من وفاته داخل شقته بالمحلة
واقعة مؤسفة شهدتها منطقة أبو راضى بدائرة قسم شرطة أول المحلة محافظة الغربية حيث عثر مواطن على جثة والده "موظف بالمعاش" عبارة عن هيكل عظمى داخل شقته، وتبين أنه توفى منذ 7 سنوات.. تم نقل الهيكل إلى مشرحة مستشفى المحلة العام، وتحرر المحضر 6466 إدارى أول المحلة لسنة 2011، وأخطرت النيابة العامة للتحقيق.

تلقى اللواء مصطفى باز مدير أمن الغربية إخطارا من العميد طارق عطريه مأمور قسم أول المحلة بإبلاغ المواطن هشام عبد الله عبد الخالق، 32 سنة، ممرض بمستشفى المحلة العام عن عثوره على جثة والده متحللة داخل منزله.

تم تشكيل فريق لكشف غموض الواقعة قاده العميد دكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث الجنائية والعميد خالد العرنوسى رئيس مباحث المديرية، وأكدت تحريات المقدم محمد فتحى رئيس مباحث قسم أول المحلة إن الجثة لشخص يدعى عبد الله عبد الخالق موظف بالمعاش، وعبارة عن هيكل عظمى، متحلل، وتبين وفاه صاحبها منذ 7 سنوات كاملة.

بسؤال نجل المتوفى أكد اكتشاف الجثة عندما اتصل به جيران والده للحضور للمنزل بعد انفجار ماسورة الصرف الصحى داخل منزل والده وتضررهم من المياه التى أغرقت عقاراتهم، وفور وصوله فتح باب الشقة وفوجئ هو الجيران بجثة والده المتحللة داخل غرفة نومه "هيكل عظمى"، وأكد بأن آخر زيارة لوالده كانت منذ 2004.

تبين من التحريات الأولية أن المتوفى كان مصابا بالعديد من الأمراض المزمنة "القلب ، والضغط، والسكر) وظل بمفرده منذ وفاة زوجته، ولم يزره أبناؤه الثلاثة منذ 2004 لكثرة شكواه من المرض وعدم وجود تفرغ أى منهم لخدمته.


كاتب الرد: نسر الشرق
الرد فى: 14/11/2011 06:18:20
الرسالة:

لا حول ولا قوة الا بالله

نموذج للعقوق


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 14/11/2011 12:16:40
الرسالة:

الخبر دة أنا حزنت عليه جدا وتأزمت نفسيا ،
لاني تخيلت متظر الهيكل العضمي وهو على السرير،
في النهاية هو ربنا رحمه من عقوق أبناءه ،
ويارب يحصلهم الي حصل لوالدهم الله يرحمه ويغفرله...


كاتب الرد: dody28
الرد فى: 14/11/2011 22:19:14
الرسالة:

يحدث هذا في بلد عربي حيث يقوم العريس ودون أدنى مشاعر الرجولة والغيرة بخلع ملابس زوجته أمام الحاضرين في حفل الزفاف ، ثم تسكب المشروبات على جسد زوجته العاري في طقوس الفرح والعربدة



كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 14/11/2011 22:46:35
الرسالة:

دول مش عار على العرب ولا عار على لبنان


دول عار على الانسانية


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 15/11/2011 19:13:32
الرسالة:

أشكرك عزيزتي دودي لمجهودك الواضح ،
ولكن في مثل بيقول / اذا بليتم فاستتروا ،
واحنا هنا مش حابين ندور على الاثارة والفضائح
وانتقاء المواضيع المستفزة ،
ولا ايه رأيك أخي ناصر حضرتك مش معايا في الحتة
دي ولا أنا غلطانة ؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 15/11/2011 19:38:43
الرسالة:

لم تحتمل الفتاة ديما مواس التي تبلغ 27 عاما صدمة وفاة والدتها عواطف (70 عاما) فاحتضنتها على سريرها لمدة تسعة أيام غير آبهة بتحلل جثتها والرائحة الكريهة الصادرة منها.

وانقطعت اخبار الفتاة التي تقطن ووالدتها بمفردهما في مدينة طرابلس في شمال لبنان في الطابق الثالث من احدى المباني عن جيرانهما الذين ظنوا انهما غادرتا الى سوريا لزيارة أقارب لكن انبعاث رائحة كريهة من الشقة أثار ريبة بعض الجيران الذين ابلغوا الشرطة.

وذكرت صحيفة السفير البيروتية الصادرة أمس ان رجال الشرطة والاسعاف قد صدموا بعد دخولهم الشقة بمشاهدة جثة الحاجة عواطف شبه متحللة بين يدي ابنتها ديما التي ظهرت بحال من الصدمة العصبية الشديدة وغير قادرة على الكلام حيث كانت صفراء اللون ومنهكة القوى ذلك أنها لم تترك سرير والدتها وعاشت دون طعام أو شراب حتى انها كانت تقضي حاجتها حيث هي.

ديما التي كانت تعيش ووالدتها حياة طبيعية بعد وفاة والدها قبل سنوات نقلت الى المستشفى للمعالجة لكنها تمتنع عن الكلام وترفض الرد على محاولات التحدث معها والاستفسار عما جرى اما بالنسبة لوالدتها فقد تبين للطبيب الشرعي أن وفاتها كانت طبيعية وانها حصلت قبل تسعة ايام.

وأشار جيران الفتاة ووالدتها الى أن أحدا من أقاربهما لم يكن يقوم بزيارتهما ولذلك لم يسأل عنهما أحد طيلة هذه الفترة.

لاحول ولاقوة الأ بالله

اللهم ثبتنا عند المصائب ،،،،،،،



كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 15/11/2011 19:56:04
الرسالة:

الحقيقة الموضوع للاخبار الغريبه وليست للاخبار المثيرة

وهذا الخبر لدودى رغم انه يعتبر مثير لكنه فعلا غريب على مجتمعنا

والخبر لم يذكر اسماء وكل ما ذكر فيه هو انه حدث فى لبنان

لكنه لم يتعرض لاحد بعينه ولا حتى لشعب بعينه

فلبنان جزء من العالم العربى

وهى لم تقصد الاساءة وأنا اسف على سوء الفهم

وتقبلى تحياتى اختى منى انت اغلى بكتير عن ان احنا نزعلك


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 15/11/2011 20:06:32
الرسالة:

أشكرك جدا أخي ناصر على سرعة التجاوب والاهتمام
من قبل حضرتك ، لكني بجد مش قاصدة أنكد عليكم
بس حسيت فعلا ان الموضوع مستفز وهو دة الي
دايقني مش اكتر ،
وللكل حرية الكتابة والتعبير عن رأيه ،
وكبيرة قوي منك انك تتأسف على حاجة مالكش
يد فيها ،
حبايبي كلكم والله ، وربنا مايجيب زعل أبدا ،،،،،


كاتب الرد: dody28
الرد فى: 19/11/2011 11:33:39
الرسالة:

تم القبض على (أخطر السحرة والمشعوذين) الموجودين على مستوى السعودية من قِبل الأمن الوقائي بشرطة العاصمة المقدسة في حي الكعكية، جنوب مكة المكرمة، وقد تضرر منه كثير من الناس من الرجال والنساء ...

وقد أشتهر هذا الساحر الخطير بجلب الأموال حيث يتقاضى من الضحية مئة ألف ريال سعودي، ويعطيه مقابلها (خمسة ملايين ريال سعودي) يزعم الساحر بأنه يسحبها من حساب الدولة دون أن يتضرر أحد من التجار أو الفقراء والمساكين .. ويدعى أنه أرسل من عند الله، وأن معه ملك الجن لحل مشاكل الناس خاصة ممن يعيشون حياة البؤس والفقر، أو من الأثرياء الذين جار عليهم الزمن وافتقروا .

وأكدت المصادر أن الساحر المذكور، يعتبر من الأقوياء والمشهورين بالسحر والشعوذة، خاصة سحر (جلب الأموال) بحيث يجعل الشخص يصبح مليونيراً في لحظات، وسحر التفريق بين المرء وزوجه، وسحر المحبة .. ويدّعى هذا الساحر أن له علاقة مباشرة بملك الجن، وأن ملك الجن يحبه ولا يرفض له أي طلب ..... وأفادت المعلومات أن الساحر ينتمي لدولة (النيجر) وهو مقيم في المملكة بطريقة غير نظامية وسبق له الدخول للمملكة بتأشيرة عمرة .

يذكر أن الجهات المسئولة في هيئة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر، وكذلك البحث الجنائي، والشرطة سبق وأن حاولوا (أكثر من مرة) إلقاء القبض على هذا الساحر، ولكن بعد محاصرة الموقع الذي تأكدوا بوجوده فيه، ودخول الجهات الأمنية للموقع للقبض عليه، فإنه وفي لحظة يختفي تماماً ولا يُرى له أثر !!

وفي إحدى المرات بعد محاصرته، نادى الساحر بأسماء الجن، فتحول الساحر فجأة إلى قـطـة وهرب أمام أعين الناس وأختفي !!

... قبل ستة أشهر، تم (التنسيق) مع بعض المواطنين ممن يعرفونه وتضرروا منه، فذهبوا لبيت الساحر، وقالوا بأنهم يعيشون ظروفاً مالية صعبة وأنهم خسروا الملايين في سوق الأسهم ويلتمسون منه مساعدتهم في تعويض المبالغ التي خسروها في الأسهم .. وفعلاً أبدى الساحر استعداده، فطلب منهم تجهيز مكان آمن وإحضار مبلغ مئة ألف ريال لتعويضهم بدلها بـ (خمسة ملايين ريال)

وفعلاً تم تجهيز المكان الآمن في موقع بعيد عن المنطقة السكنية، وقام الساحر بتفقده قبل أيام بصحبة ملك الجن -حسب زعمه- وأكد أن ملك الجن وافق على إحضار المبلغ خمسة ملايين ريال في الموقع المذكور .. وفي يوم أمس وبعد العشاء، تم إدخال الساحر ومعاونه للمنزل المحدد .. وبعدها تم إبلاغ الجهات الأمنية التي حضرت بصحبة (أحد الرقاة والقراء المشهورين بعلاج السحر والمس) وتم القراءة على البيت والموقع الذي بداخله الساحر (قبل مداهمته)

ونصح الشيخ القارئ، رجال الأمن أن (يحصّـنوا أنفسهم بالأذكار، وتلاوة القرآن) قبل الدخول للموقع، خشية أن تتكرر عملية اختفائه كما حدث في مرات سابقة ..

وبفضل من الله وتوفيقه، كان صوت الحق أقوى من صوت الباطل، مصداقاً لقوله تعالى (بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فإذا هو زاهق) ... فداهمت الجهات الأمنية الموقع بقيادة العقيد محمد عبدالله المنشاوي مدير الأمن الوقائي بشرطة العاصمة المقدسة، وعدد من الضباط والأفراد، وعندما دخل رجال الأمن للغرفة المعدة للساحر، ومعه جميع أدوات السحر والشعوذة، لم يظهر على الساحر الخوف والرعب، فنادى الجن بأعلى صوته .. ولكن دون فائدة، ثم نادى على ملك الجن ... ولم يرد عليه !!

فظهرت على وجه الساحر علامات الخوف والانزعاج . . وكان طوال فترة القبض عليه يتمتم بعبارات غير مفهومة، توحي بأنه يستنجد بالجن، لكن القرآن الكريم قد أحرقهم وعطل قواهم، وهو الحق الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد ..

فتم القبض على الساحر ومساعده في المنزل، دون أي مقاومة .. لأنه كان معتقداً أن ملك الجن سينقذه ويخفيه كما أخفاه في مرات سابقة، وتم تقييده بالسلاسل، وسلم لمركز شرطة حي (الكعـكية) لحين تقديمه للقضاء الشرعي لاتخاذ الأحكام الشرعية بحقه .


كاتب الرد: dody28
الرد فى: 19/11/2011 14:26:49
الرسالة:

اسفه

ماخدتش بالى

وتم التعديل


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 20/11/2011 19:33:23
الرسالة:

من اغرب قضايا الطلاق فى مصر


قضت محكمة الأسرة بالمعادي في واحدة من أغرب القضايا بطلاق سيدة بعد 20 عاماً من الزواج بعد أن قام زوجها بسرقة كليتها اليمنى دون علمها, وكان الزوجة 45 عاماً قد أقامت دعوى طلاق من زوجها المحاسب 50 عاماً بعد أن اتهمته باستغلال إصابتها بنوبة آلام شديدة نتيجة التهاب حاد في الزائدة الدودية, وقام عن طريق الغش بتوقيع ورقة منها تتبرع فيها بكليتها بعد أن أوهمها بأن هذه الورقة ضرورية حتى يتمكن الأطباء من إجراء عملية استئصال الزائدة الدودية, وأنه قام ببيع كليتها لأحد المرضى في مستشفى استثماري


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 20/11/2011 19:39:24
الرسالة:

بعد عشرة 20 سنة ؟؟؟!!! وبعد ماسرق شبابها
وحياتها وكل دقيقة من عمرها في خدمته ،
بيفكر يسرق لحمها ويستفيد منه ؟؟!!!!
في نذالة اكتر من كدة ،
لا ويقولك ، ضل راجل ، ولا ضل حيطة ،
يا أخي حيطة اما توقع على دماغك يا بعيد !!!!!!!!!!


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 20/11/2011 20:00:59
الرسالة:

الاستئناف في أغرب قضية قتل
تقطّع جسد زوجها بمعية ابنتها وخطيبها لإتمام زواجهما

2010.12.23


نظرت محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء بومرداس في قضية قتل بشعة، بعد الاستئناف في الحكم الصادر عن المحكمة الابتدائية، والقاضي بإعدام الزوجة وخطيب البنت، قبل ردّ القضية من طرف المحكمة العليا لإعادة الفصل فيها. القضية التي هزّت شرق العاصمة، ذهب ضحيتها ربّ عائلة، تعرض بعد القتل لتنكيل بشع، قبل اكتشاف خيوط القضية التي أظهرت المتورطين فيها.

تفاصيل القضية تعود إلى حوالي سنتين، حينما خططت الزوجة لتنفيذ الجريمة في حق زوجها، بمساعدة شاب تقدم لخطبة ابنتهما، يبلغ من العمر 24 سنة، غير أن الوالد الضحية رفض العريس، وأصرّ على رفضه، أمام تمسّك الزوجة بالخصوص على إتمام الزواج، وهو ما أدخل الزوجين في صراع دائم، إلى أن توصلت المتهمة الرئيسية إلى الفكرة. فقد استغلت المتهمة فرصة دخول زوجها ليلا في حالة سكر، لتتصل بصهرها المتهم الثاني، الذي حضر، ليقوما بتوجيه ضربة مميتة على مستوى رأسه حينما كان في فراشه نائما، قبل أن يتوليا مهمة تقطيع جسده بواسطة منشار إلى أجزاء صغيرة، لتتحول الغرفة إلى مذبحة، تحوّل على إثرها لون الجدران إلى الأحمر بسبب الدماء، في حين بقيت البنت خارج الغرفة، مع علمها بتفاصيل الجريمة. وفي الصباح قام المتهم الثاني بتحميل أجزاء الضحية داخل أكياس بلاستيكية، ليتوجه إلى مناطق متفرقة من العاصمة على غرار بوشاوي، عين طاية والحميز، وشاطئ برج البحري، أين تم رمي أجزاء الضحية، حيث عثر على الرأس في المنطقة عين طاية.
من جهتها تقدمت المتهمة الرئيسية لمصالح الأمن للتبليغ عن اختفاء زوجها، بهدف إبعاد الشكوك عنها في حال العثور على بقايا جثته، وهو ما تمّ فعلا، حيث أبلغت العائلة بالعثور على جثة الزوج، وبدت هذه الأخيرة حزينة، وكأن الأمر خارج عن إرادتهم، غير أن مصالح الأمن واصلت تحقيقها مع العائلة لتنفجر البنت في النهاية، معترفة بكل تفاصيل الجريمة، وهو ما استدعى إعادة فتح الملف، وتوجيه التهم للزوجة والصهر. وقد أنكر المتهمون جلّ التهم الموجهة إليهم، خلال كل مراحل القضية، سواء في المحكمة الابتدائية أو محكمة الاستئناف، غير أن جلّ الأدلة كانت ضدهما، خاصة مع اعتراف البنت بالجريمة، ليدان المتهمان بالإعدام، قبل أن يتم الطعن في القضية على مستوى المحكمة العليا، التي أعادت عرض القضية على تشكيلة جديدة من هيئة المحكمة بمجلس قضاء بومرداس، على أن يتم الفصل في القضية خلال الأيام المقبلة.


كاتب الرد: dody28
الرد فى: 20/11/2011 20:20:12
الرسالة:

أمريكى يقطع رأس طفله بحجة أن الله طلب منه ذلك

زعم أمريكي مصاب بانفصام الشخصية أنه قطع رأس ابنه البالغ من العمر 5 سنوات لأن الله طلب منه ذلك لإنقاذه من مناهضي المسيح .

وأفادت صحيفة "ذي فيرجينيان بايلوت" الأمريكية أن محامي جوزف هاجرمتن، طلبوا تقييم وضعه النفسي بعد اعتقاله قبل أيام.

وقال محامي هاجرمان براندون زيغلر إن مقابلة تلفزيونية أجريت مع موكله من السجن تؤكد أنه في وضع عقلي غير سليم. وأضاف المحامي "لا يمكن لأي شخص أن ينظر إلى حركاته ويقول إنه شخص سليم العقل".

وقال هاجرمان خلال المقابلة التلفزيونية إن الله طلب منه قتل ابنه جوشوا لإبقائه بعيداً عن الذين يناهضون المسيح. وكانت شيرلي هاجرمان اتصلت بالشرطة صباح يوم الثلاثاء الماضي، قائلة ان زوجها قتل ابنها وجرحها في منزل العائلة في فيرجينيا بيتش .

من ناحيته قال كريستوفر بيلامي، مدير قسم الموسيقى في كنيسة كان يرتادها هاغرمان، إن هذا الأخير أظهر عوارض انفصام الشخصية يوم كان في جهاز البحرية الأمريكية، وكانت الأدوية تكفي للسيطرة على وضعه


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 21/11/2011 09:44:37
الرسالة:

طفل يقضي عدة أيام مع والدته المتوفاة معتقداً أن «ماما نائمة**


انتهت أزمة الطفل عندما شعر جده بالقلق على ابنته /28 عاما/ التي لم تتصل به لعدة أيام فبادر بالتوجه إلى منزلها في مدينة ليل.
وكان الطفل يرد دائما على اتصالات جده ويقول له إن «ماما نائمة**.
وذكرت تقارير إخبارية محلية الثلاثاء أن الأم توفيت جراء إصابتها بمرض في الأوعية الدموية كما قال زملاؤها في العمل إنها متغيبة عن العمل منذ فترة.
ولم يتضح بعد التاريخ المحدد لوفاة الأم أو الطريقة التي كان يتغذى بها الطفل بعد وفاة أمه !!!!! .


كاتب الرد: نسر الشرق
الرد فى: 21/11/2011 10:44:26
الرسالة:

سبحان الله


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 21/11/2011 21:45:48
الرسالة:

في بولندا غضبت امرأة غضبا شديدا عندما ابلغها زوجها انه سيتركها
لدرجة انها القت بنفسها من الطابق العاشر وفي هذه اللحظة كان زوجها يخرج من المبنى
فوقعت زوجته عليه وقتلته وعاشت هي


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 21/11/2011 21:57:44
الرسالة:

سبحانك يا رب ،!!!!


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 29/11/2011 02:45:52
الرسالة:


صالونات النساء



قال أحد التائبين يحكي قصة الضياع التي كان يمثل دور البطولة فيها: كنت أجريت اتفاقاً مع صاحبة صالون مشهور على أن تقوم بتصوير زبونات المحل عن طريق كاميرات مخفية مقابل مبالغ مالية، وكانت تضع الكاميرات في غرفة تجهيز العرائس كما يسمونها،
حيث يقمن بنـزع ثيابهن، وكانت صاحبة الصالون توجهن إلى الكاميرات بحجة الإضاءة وعدم الرؤية، وكنا نأخذ الأشرطة ونشاهدها بجلساتنا الخاصة ونتبادلها فيما بيننا، و كان بعضنا يتعرف على بعض الفتيات وبعضهن شخصيات معروفة، و كنت من شدة و فظاعة ما أرى أمنع أخواتي وزوجتي من الذهاب لأي صالون لأنني لا أثق بمن يديرونها ولا في سلوكياتهم وأخلاقهم .
وفي إحدى المرات أحضرَت لي صاحبة الصالون آخر شريط تم تسجيله لي حسب الاتفاق المبرم بيننا ، شاهدت اللقطات الأولى منه فقط، ومن فرط إعجابي به قمت بنسخة على عجل و وزعته على أصدقائي الذين قاموا أيضاً بنسخه و توزيعه ، وفي المساء اجتمعنا وجلسنا لنشاهد الشريط الذي أسال لعابنا جميعاً، ولم تخل الجلسة من التعليقات، حتى بدأت اللقطة الحاسمة حيث حضرت سيدة لم أتبين ملامحها في البداية ولكن ما إن جلست وقامت صاحبة الصالون بتوجيهها في الجلوس ونصحتها بأن تقلل أكثر من ثيابها حتى تستطيع العمل وإلا توسّخت ثيابها، وهنا وقفت مذهولاً وسط صفير أصدقائي لجمال قوامها ، لقد كانت هذه المرأة ذات القوام الممشوق الذي أعجب الجميع 000 زوجتي. زوجتي.. التي قمت بعرض جسدها على كثير من الشباب من خلال الشريط الملعون الذي وقع في أيدي الكثيرين من الرجال ، والله وحده يعلم إلى أين وصل الآن000؟
قمت لأخرج الشريط من الفيديو وأكسره، وأكسر كل الأشرطة التي بحوزتي و التي كنت أفتخر دوماً بها، وبحصولي على أحلى أشرطة وأندرها لبنات عوائل معروفة . وحين سُئل : ألم تقل أنك منعت زوجتك وأهلك من الذهاب إلى أي صالون؟
قال : نعم ولكن زوجتي ذهبت من دون علمي مع إحدى أخواتها وهذا ما عرفته لاحقاً.
وماذا فعلت بالأشرطة التي وزعتها هل جمعتها؟
قال : على العكس بل ازدادت توزيعاً بعد ما علموا أنّ مَن بالشريط زوجتي، وكان أعز أصدقائي وأقربهم إليّ أكثرهم توزيعاً للشريط.
هذا عقاب من الله لاستباحتي أعراض الناس، ولكن هذه المحنة أفادتني كثيراً حيث عرفت أن الله حق، وعدت لصوابي ، وعرفت الصالح و الفاسد من أصدقائي، وتعلمت أن صديق السوء لا يأتي إلا سوءا.
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال : ((يامعشر من آمن بلسانه ولم يفض الإيمان إلى قلبه لا تؤذوا المسلمين ولا تتبعوا عوراتهم فإنه من تتبع عورة أخيه المسلم تتبع الله عورته ومن تتبع الله عورته يفضحه ولو في جوف بيته ).


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 29/11/2011 02:57:57
الرسالة:

أشكرك عزيزتي احلام على هذه القصة لما فيها من
معاني قيمة وعبر ،
أنا شخصيا تأثرت بها كثيرا واستفدت أكثر ،،،


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 29/11/2011 03:03:40
الرسالة:

بعد 60 سنة زواج كشفت له السر



ظلا متزوجين ستين سنة كانا خلالها
يتصارحان حول كل شيء ، ويسعدان بقضاء كل الوقت
في الكلام او خدمة أحدهما الآخر، ولم تكن
بينهما أسرار، ولكن الزوجة العجوز كانت
تحتفظ بصندوق فوق أحد الأرفف، وحذرت
زوجها مرارا من فتحه او سؤالها عن محتواه،
ولأن الزوج كان يحترم رغبات زوجته فإنه لم
يأبه بأمر الصندوق، الى ان كان يوم أنهك
فيه المرض الزوجة وقال الطبيب ان أيامها
باتت معدودة، وبدأ الزوج الحزين يتأهب
لمرحلة الترمل، ويضع حاجيات زوجته في حقائب
ليحتفظ بها كتذكارات، ثم وقعت عينه على
الصندوق فحمله وتوجه به الى السرير حيث
ترقد زوجته المريضة، التي ما ان رأت
الصندوق حتى ابتسمت في حنو وقالت له: لا بأس ..
بإمكانك فتح الصندوق


فتح الرجل الصندوق ووجد بداخله دُميتين
من القماش وإبر النسج المعروفة
بالكروشيه، وتحت كل ذلك مبلغ 25 ألف دولار، فسألها
عن تلك الأشياء فقالت العجوز هامسة:
عندما تزوجتك أبلغتني جدتـي ان سر الزواج
الناجح يكمن في تفادي الجدل والنق (النقنقه)،
ونصحتني بأنه كلما غضبت منك، أكتم غضبي
وأقوم بصنع دمية من القماش مستخدمة
الإبر،..هنا كاد الرجل ان يشرق بدموعه: دُميتان
فقط؟ يعني لم تغضب مني طوال ستين سنة سوى
مرتين؟
ورغم حزنه على كون زوجته في فراش الموت
فقد أحس بالسعادة لأنه فهم انه لم يغضبها
سوى مرتين ... ثم سألها: حسنا، عرفنا سر
الدميتين ولكن ماذا عن الخمسة والعشرين ألف
دولار؟ أجابته زوجته: هذا هو المبلغ الذي
جمعته من بيع !!! الدَمــــــــــــــى


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 29/11/2011 11:55:51
الرسالة:

كانت الأم تلاحظ شحوب ابنتها يومًا بعد يوم . . . و بدت على تلك الطفلة الصغيرة أعراض الحمل . . .

استبعدت الأم ذلك الاحتمال . . فابنتها لم تتجاوز العقد الحادي عشر من عمرها . . . لا بد انها حمة

وستذهب من تلقاء نفسها . . . هكذا همست في سرها . . . و لكن تلك الحمة لم تذهب . . . بل ازدادت

سوءًا يومًا بعد يوم .. .


الخادمة ترعى صغارها . . . و الأم منشغلة في أعمالها ...


و كذلك الأب .. ، كان هذا حال تلك الأسرة ..،


لاحظت الأم ـ و بعد جهد عظيم ـ أن الخادمة تنبهت وتغير ألوان وجهها عندما يزداد مرض ابنتها .. .او حين

تتعب و تقرر الأم أخذها إلى الطبيب . . .علامات الخوف المريبة التي انتشرت على وجه الخادمة لم ترق

لربة المنزل المنشغلة . . . فضحت بقليل من وقتها .. من أجل ابنتها ـ و يا لتلك التضحية العظيمة ـ قررت بعد

أن زادت حالة ابنتها سوءًا إلى حد ترق إليه قلوب البهائم أنفسهم . . . . .

أخذتها إلى الطبيب . . .

و يا لفاجعتها .. حين اكتشفت أن ابنتها حامل ! ! ! .. أيعقل هذا ؟؟

حملت ابنتها إلى المنزل ..، أخذت تضربها .. و كأن لها ثأر قديم ..،سألتها عما فعلته ... صرخت بأعلى صوتها :


من هو ؟ ..

أخبريني و إلا ذبحتك الآن بين يدي كما تنحر الذبائح في العيد ...، أعلم أن كلمات الأم كانت قاسية و

تصرفاتها كانت أقسى .. ، و لكنها لم تخرج إلا من منطلق حبها و خوفها على ابنتها . . . و إن أهملتها ..


جاء جواب الطفلة مفزعًا . . . كشف الكثير من خبايا ذلك المنزل المشؤوم... ، قالت بأنفاس متقطعة :

أنا لم أفعل شيئًا ..، لكن ..نعم ..إنها الخادمة . . . حاولت إخبارك بالأمر كثيرًا .. لكن دون جدوى .. فأنت دائمًا

مشغولة ..

إنها تأخذني إلى غرفتها كل ليلة .. و تجبرني على خلع ملابسي .. ، لكنها كانت تبدو كالرجل .. لماذا تتغير


ملامح وجهها ليلاً يا أماه؟! ....

و بعد أن أنهت سؤالها .. لهثت الطفلة أنفاسها الأخيرة . . . و بعد فوات الأوان . . .

اكتشفت الأم أن الخادمة لم تكن سوى رجل . . . تفرد بابنتها و هي . . . . مشغولة .،،،،،،،،،،،،،،،!!!!!


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 30/11/2011 18:06:15
الرسالة:

اشكرك جدا اختى الغاليه منى

كلك ذو ق حببتى تسلمى يارب

والقصة للى حضرتك ذكرتيهابجد اغرب من الخيال

ربنايسترها على اولادنا اللهم امين


شكراحببى




الأخوين كانا يقلدان أفلام الجنس:
في تطوان المغربية: أخت تحمل من أخيها ؟؟

يتابع الرأي العام المحلي في مدينة تطوان بأقصى شمال المغرب ومعه الرأي العام المغربي فصول قضية أثارت استياء جميع المغاربة الذي اعتبروها أنها قضية تدق ناقوس الخطر حول المستوى الأخلاقي الذي تم الوصول إليه.
مضمون القضية التي أجلها محكمة تطوان للمرة الثانية إلى جلسة 16 ديسمبر، أن إحدى الأسر لاحظت أن بنتها حامل في ستة أشهر، ليتبن لها أن الحمل كان من ثمرة علاقة جنسية غير مشروعة امتدت حوالي ثلاث سنوات بدأت في حمام بيت الأسرة وانتهت على فراش الأخوين معا، مرة في فراشه ومرة أخرى في فراشها دون أن تكتشف العائلة هذه العلاقة التي امتدت هذه المدة الطويلة إلا بعد أن اكتشفت الأخت أن شيئا ما يتحرك في أحشائها لتخبرها الطبيبة المختصة في أمراض النساء بأنها حامل.
الفتاة حاولت التملص من المسؤولية لتتهم أخاها بأنه راودها بالرغم عن نفسها، واغتصبها بالقوة وأرغمها طيلة هذه الفترة على مضاجعته تحت التهديد بناء على شكاوى تقدمت بها إلى النيابة العامة بمدينة تطوان التي أحالتها على الضابطة القضائية لتكتشف من خلال تصريحات الأخ أن المواقعة بينهما كانت تتم برضاهما معا، وبتقليد للمشاهد التلفزيونية للأفلام الجنسية على قناة متخصصة.
وحسب مهتمين قانونيين فإن متابعة النيابة العامة للمتهمين معا {الأخ وأخته} ستتم بمقتضى الفصل 490 من القانون الجنائي المغربي الذي ينص على فقرة وحيدة هي "أن كل علاقة جنسية بين رجل وامرأة لا تربط بينهما علاقة الزوجية تكون جريمة فساد ويعاقب عليها بالحبس من شهر إلى سنة"، جاءت في غياب النص في القانون الجنائي المغربي على الزنى بين المحارم. مما جعل النص المذكور ينطبق على جميع حالات الفساد.
وحتى هذه الجريمة بمقتضى الفصل 493 من القانون الجنائي المغربي لا تثبت إلا بناء على محضر رسمي يحرره أحد ضباط الشرطة القضائية في حالة التلبس، أو بناء على اعتراف تضمنته أوراق صادرة عن المتهم أو اعتراف قضائي كما في هذه الحالة.
محضر الضابطة القضائية أشار أيضا من خلال تصريحات الطرفين أن الأخت الحامل لم يسبق لها أن ربطت أية علاقة جنسية مع أي شخص آخر سوى أخيها الذي أكد هذا واعترف بأن أخته لم تمارس الجنس مع أي كان، وأن الحمل من صلبه.


ليبقى السؤال الذي يطرح نفسه بقوة: ما مصير المولود من صلب خاله؟ ومن صلب عمته؟ وكيف سيستقبله المجتمع خاصة في منطقة معروفة بمحافظتها؟


كاتب الرد: nasser73
الرد فى: 30/11/2011 21:32:32
الرسالة:





New Page 1

بالصور امرأة مجرمة أكلت أكثر من 30 فتاة




 









 


يصل الهوس عند بعض المجرمين إلى حالات من الجنون تجعلهم يتصرفون تصرفات
إجرامية تفوق مخيلات البشر، كحالة هذه المرأة التي تمكنت الشرطة الاندونسية
من القبض عليها وهي سيدة تبلغ من العمر 29 عاماً , بتهمة القتل واكل الضحايا
،وقد استطاعت هذه

المراة التي ترونها امامكم من اكل اكثر من ثلاثين فتاة دون رحمة ,
بحيث كانت كل الفتيات التي تقتلها ثم تاكلها من معارفها , وقد احيلت الفتاة
الى قسم خاص بالامراض العقلية الخطيرة والتي تهدد حياة الناس .


وسيتم اعدامها لاحقا.


واعترفت هذه المراة انها اكلت الفتيات بناءا على رغبتها الذاتية وانها
في حال تسنت لها الفرصة سوف تفعل ذلك من جديد ولا تخاف . وكانت قد اعتدت في
السجن على احدى السجانات هناك , وعضت يدها اليمنى وقامت بالتهام اصبعها.
وقد عثر رجال الشرطة في ثلاجة هذه المراة على قطع بشرية من ارجل و رؤوس
وأيدي وما الى ذلك من الأعضاء البشرية. وقد اصيب بعض من رجال الشرطة
بالدوخة ثم فقدان الوعي في المكان
.





كاتب الرد: dody28
الرد فى: 01/12/2011 21:40:14
الرسالة:


جريمه بشعه !!!!
مارس 2010
‏‏‏الطبيب الشرعي:
الوفاة نجمت عن رضوض في الرأس

الأحد المقبل موعداً لمرافعة دفاع قاتل «طفل العيد»‏


‏حدّد رئيس محكمة الاستئناف في دبي القاضي عيسى محمد شريف، الأحد المقبل موعداً لجلسة قبل النطق بالحكم في القضية المعروفة باسم «طفل العيد» ليتمكن دفاع المتهم راشد ربيّع الراشدي (إماراتي، 30 عاماً)
المحامي عبدالرحمن المضرب من تقديم مرافعته،

بعدما حدد الطبيب الشرعي في جلسة أمس، أمام هيئة المحكمة السبب الذي أدى إلى وفاة الطفل موسى مختيار (أربع سنوات) وهي «الرضوض التي نجمت عن ضرب المتهم رأس المجني عليه ثلاث مرات،

حينما كان يعتدي عليه جنسياً في حمّام إحدى دور العبادة في منطقة القصيص صبيحة عيد الأضحى الماضي.

وكان دفاع المتهم قد طلب من هيئة المحكمة في الجلسة التي سبقتها، استدعاء الطبيب الشرعي لمناقشته حول أسباب وفاة المجني عليه «لأن التقرير لم يُظهر سبباً واحداً للوفاة» وفق قوله.
وأجاب الطبيب الشرعي أمس، عن تساؤلات دفاع المتهم بشأن ضرب رأس الطفل بالأرض، وما إذا كان قد حدث إيلاج جزئي أو كلي،

بأن هناك ثلاث كدمات في رأس موسى، ما يدل على ضرب المتهم له»، مضيفاً أن «ضربتين في رأس الطفل كافيتان للتسبب في وفاته، فماذا لو كانت أكثر، وعنيفة أيضاً».

وتابع الطبيب أنه من خلال فحص فتحة شرج المجني عليه تبيّن وجود إيلاج حديث، لافتاً إلى أن الإيلاج كان جزئياً وليس كلياً.

وكان رئيس نيابة ديرة المستشار يوسف فولاذ، ذكر في مرافعته في وقت سابق أن المتهم كتم أنفاس المجني عليه، بأن وضع يده على فمه والأخرى على رقبته، وطرحه أرضاً، وجثم فوقه، وبدأ ممارسة شذوذه به. وعندما شعر بأن الطفل لايزال حياً، قرر إسكاته إلى الأبد، ليضمن عدم افتضاح أمره، فرطم رأسه بقوة بالأرض مرة أخرى، ففاضت روحه».

ويشار إلى أن المتهم نفى في محاكمته الحالية في الاستئناف قصده إزهاق روح المجني عليه، على الرغم من اعترافه أمام هيئة محكمة أول درجة بأنه كان قاصداً قتله.

وشهدت القضية أسرع محاكمة جنائية في الدرجة الأولى، إذ استغرقت نحو شهر، ثم استؤنفت تلقائياً بحكم القانون، لأن عقوبتها الإعدام، ويتعين أن تمرّ بدرجات التقاضي كافة.

وقضت محكمة أول درجة في نهاية يناير الماضي، بإعدام المتهم عن تهمة القتل العمد المقترنة بجناية اللواط بالإكراه.


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 02/12/2011 23:34:48
الرسالة:

مأساة خلف الأسوار
أصغر سجين في الكويت رضيع لم يكمل عامه الأول

«مأساة خلف الأسوار».. هذا أبسط توصيف لواحدة من أغرب القضايا في البلاد، حيث يقبع رضيع لم يكمل عامه الأول في السجن المركزي منذ فترة طويلة من دون أن تتحرك الضمائر الإنسانية لانتشاله من براثن المعاناة.
وقد تكون هذه الواقعة الدرامية أقرب الى الخيال، لكنها حقيقية واقعية حدثت في الكويت.
البداية تتلخص في أن هناك قضية زنى وحمل سفاح، اتهم فيها وافد بنغالي مع خادمة أندونيسية ونتج عنها حمل الأخيرة وإنجاب طفل، وعلى خلفية ما ارتكب من جرم أحيلا للمحاكمة.
وأثناء وقوف المتهم امام المحاكمة أنكر نسب الطفل له، بل أنكر وجود أي علاقة بينه وبين المتهمة، وقال إنه لا ينتمي إليه ولم يرتكب قضية زنى، اما الأم المتهمة فأكدت ان المتهم والد الطفل الذي بصحبتها وينتمي إليه.
وقد حضر المتهمون لأكثر من جلسة أمام المحكمة في «مجمع المحاكم» في الرقعي واثناء مثول الأم امام القاضي في إحدى الجلسات سقطت على الأرض وظن المتواجدون في القاعة انها أغمي عليها، لكنها وافتها المنية وفارقت الحياة وبقي المتهم الذي لا يزال ينكر علاقته بهذا الطفل الذي أودع السجن المركزي، لأن الجهات المختصة رفضت تسلمه.

بين النيابة والسجن
مصادر قانونية مطلعة أبلغت القبس ان محاولات جرت ما بين النيابة العامة وإدارة السجن المركزي لنقل هذا الرضيع السجين، الذي يتواجد بلا ذنب منه وسط المجرمين إلى وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، لكن الوزارة اعتذرت عن استقبال الرضيع، وقالت «نحن نستقبل مجهول الأبوين» فقط!
وبعد ذلك، تم إجراء المحاولة الأخرى بنقل الرضيع إلى وزارة الصحة، لكن الرد جاء بالرفض، حيث قالوا ان هذا الرضيع ليس مريضا، ويفترض أن تكون لديه أم معروفة.


واوضحت المصادر ان هذا «الرضيع» يعتبر حالة استثنائية، وكان الأجدر بوزارة الشؤون أو الصحة ان يتم استقباله، لأنه حتى الآن لم يتم التعرف على أبيه، ولم يصدر حكم نهائي بإثبات نسبه من عدمه، وإذا ثبت أن له أبا في ذلك الوقت يتم إرجاعه إلى الجهات القانونية، لكن ان يتم تواجده في السجن المركزي فهذا أمر غير إنساني نهائيا!
وبينت المصادر أن المسجونات هن من يتولين رعاية الرضيع اليتيم من الأم، الذي لم يعرف والده حتى الآن والحجج التي تتذرع بها جهات الدولة غير منطقية، ويعتبر عدم استقباله انتهاكاً للحق الإنساني لطفل رضيع.

إلى متى؟!
والسؤال الذي يطرح نفسه حتى الآن: إلى متى سيتواجد هذا الرضيع بالسجن؟ وهل سيظل تتلقفه أيدي السجينات حتى يكمل باقي حياته في السجن؟ وما الذنب الذي اقترفه حتى يعامل بهذه الطريقة؟ وهل ذنب هذا الرضيع ان أمه توفيت؟!!

هذا ما جناه عليَّ أبي!
قال مصدر قانوني إن قضية هذا الطفل الذي يقبع خلف الأسوار تعتبر مأساة بكل ما تحمله الكلمة من معان قاسية، كما تذكرنا بقول الشاعر أبي العلاء المعري: هذا ما جناه عليَّّ أبي وما جنيتُ على أحد.
وطالب الجهات المختصة بإخراج هذا الطفل من السجن المركزي في أسرع وقت.


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 04/12/2011 01:05:09
الرسالة:

سوداني يدّعي انه "عيسى"عليه السلام


وجهت إحدى محاكم الجنايات بالخرطوم تهمة "الردة" لسليمان أبوالقاسم الذي يزعم أنه عيسى بن مريم والمهدي المنتظر إضافة إلى 16 من اتباعه وشطبت الاتهام في مواجهة عامل بناء تراجع عن أقواله .

وأبلغ أبوالقاسم، المحكمة بأنه عيسى ابن مريم وبعث رسولا لبني إسرائيل ومهديا ومجددا لهذه الأمة، ولديه من الأدلة ما يثبت، وأكد أنه يؤمن بالشهادة وسيقتل الدجال المسيح، وهو الرئيس الامريكي باراك أوباما - على حد زعمه .

من جانبهم، أكد بقية المتهمين أن قائدهم "المتهم الأول" هو عيسى بن مريم، وبعث مهديا لهذه الأمة. ووجهت لهم المحكمة تهمة الردة.
ورد محامي الدفاع، محمد أحمد الأرباب، على المحكمة بأن نص مادة الردة لا ينطبق على المتهمين، ولديه شهود دفاع يؤكدون ذلك، وهم زعيم المؤتمر الشعبي د.حسن الترابي ومستشار الرئيس أحمد علي الإمام، رئيس مجمع الفقه الاسلامي، وحددت المحكمة جلسة بعد غد الخميس لسماع شهود الدفاع


كاتب الرد: احلامنا
الرد فى: 04/12/2011 01:09:12
الرسالة:

ذبح شيخ مصري سلفي قعيد بعد اغتصاب زوجته أمامه

31-05-2011

عثر أهالي منطقة كعابيش بالهرم على الشيخ أحمد محمود عامر 30 عام محفظ للقران مذبوحاً هو وزوجته منى 29 عام في شقتهما.

وكان الأهالي قد لاحظوا تغيب الشيخ عن الخروج للمسجد على غير العادة منذ يوم الجمعة الماضي. وبعد أن اقتحم الأهالي المسكن الذي يقطن فيه الشيخ احمد وجدوه مذبوحا وفى حالة تعفن وزوجته عارية تماما وملقاة على الفراش بعد أن ذبحت,

وقال شهود عيان ان الزوجة تعرضت للاغتصاب أمام زوجها,ثم تم ذبحها وزوجها بعد ذلك,هذا وقد انتقلت النيابة للمعاينة,مع وجود الآلاف من المواطنين.يذكر ان الشيخ المذبوح كان يعانى من ضمور فى العضلات وكان قعيدا لا يستطيع الحركة بمفرده.

وواصلت الاجهزة الأمنية بوزارة الداخلية المصرية جهودها لكشف غموض جريمة القتل البشعة التى راح ضحيتها محفظ قرآن وزوجته بعدما عثرت عليهما أسرتهما داخل شقتهما بشارع الكعابيش بمنطقة الهرم بمحافظة الجيزة مذبوحين ومطعونين عدة طعنات، بالإضافة إلى أن مرتكبى الجريمة قاموا بتكميم الضحيتين وإغتصاب الزوجة بغرفة نومها .بدأت أحداث الجريمة البشعة ببلاغ تلقته أجهزة الأمن بمحافظة الجيزة من سكان شارع الكعابيش بمنطقة الهرم يفيد بعثورهم على زوجين مذبوحين داخل شقتهما الكائنة بالطابق الرابع، وعلى الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان البلاغ للمعاينة وإجراء التحريات .

وتبين من التحريات المبدئية أن المجنى عليهما كل من أحمد "28 سنة- محفظ قرآن" مصاب بضمور بالعضلات ويستخدم كرسيا متحرك، وزوجته "منى"، وعثر على الزوج مكمما وملقى بأرضية الصالة، مصابا بعدة طعنات نافذة بأنحاء جسده وذبح بالرقبة وعثر على الزوجة عارية على سرير غرفة نومها، مصابة بعدة طعنات وذبح بالرقبة أيضا، ومتعرضة للاغتصاب، وتبين من المعلومات أن المجنى عليه داعية سلفى وله نشاطه الدعوى المعروف بالمنطقة، كما أنه يدرس على يديه عدد كبير من طلبة العلم ويستفتيه الناس فى أمور الدين، كما تبين أن زوجته ترتدى النقاب .

كما تبين من المعاينة سلامة كافة منافذ الشقة وعدم تعرضها لأى أثار عنف، مما يفيد أن مرتكب الواقعة داخل إلى الشقة بطريقة هادئة وبمعرفة المجنى عليهما، كما أن مرتكبى الواقعة استخدموا أسلوبا بشعا فى تنفيذ الحادث، حيث سددوا عدة طعنات متفرقة بأنحاء جسديهما، كما أن عملية الاغتصاب كانت بطريقة وحشية وأفادت التحريات أن الجريمة وقعت يوم الجمعة الماضى وأن أفراد أسرتهما لم يكتشفوها إلا يوم الأحد 29 مايو 2011 .

وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث من قطاع مصلحة الأمن العام بوزارة الداخلية لإجراء التحريات والتوصل إلى آخر المترددين عليه، خاصة أن الشيخ المجنى عليه كان يستقبل العديد من تلامذته يوميا بالإضافة إلى آخرين من أهالى المنطقة كانوا يترددون عليه لاستفتائهم فى بعض المسائل الفقهية وفى أمور دنياهم، كما شملت جهود البحث فحص آخر مكالمة هاتفيه تلقاها المجنى عليه على هاتفه المحمول وآخر مكالمة تلقتها زوجته، بالإضافة إلى التأكد من حقيقة التهديدات التى تردد أن الضحية كان قد تلقاها من مجهولين فى الفترة الماضية .

من جانبه قال نجل عم المجنى عليه إن الشيخ تربطه علاقة طيبة بكافة أهالى المنطقة فهو مشهور بينهم بالتقوى والإيمان ويحبه الأقباط قبل المسلمين، وذكر أن الشيخ يقيم بالطابق الرابع فى عقار يقيم به عمه وأبناء عمومته، وعن كيفية اكتشاف الحادث ذكر أنه منذ يوم الجمعة الماضى، يوم وقوع الجريمة، تردد على شقة الضحيتين عدد كبير من أصدقائهما وأقاربهما وخاصة شقيقته الصغرى التى كانت تتردد عليه يوميا للاطمئنان عليه وشراء احتياجاته التى يطلبها، إلا أن المترددين عليه لم يتلقوا أى استجابة من داخل الشقة فتعددت ظنونهم بين نوم الشيخ أو انشغاله فى قراءة كتب الفقه والشريعة، خاصة أنه إذا انشغل بالقراءة كان لا يسمح لأى شخص بمقاطعته حتى يوم الأحد صعدنا إلى الشقة وطرقنا على الباب فلم نتلق أى رد، فتوجهنا لشباك المطبخ المطل على منور العقار وقطعنا سلك الشباك ثم تسلل أحد الأطفال وفتح الباب من الداخل لنفاجأ بالشيخ ملقى أرضا بصالة الشقة غارقا فى دمائه ومكمما بلاصق على فمه، كما عثرنا على زوجته أيضا عارية على سرير نومها وغارقة فى دمائها.

وذكر محمد عبد الوهاب صديق المجنى عليه أن الشيخ يعد من كبار العلماء السلفيين، له علاقة صداقة بالعديد من علماء السلفية المشهورين أمثال الشيخ محمد حسان والشيخ محمد يعقوب، يدرس على يده طلاب كثر، واصفا إياه بالهادئ فى طباعه لا يرد يد أحد أبدا يقف بجانب المظلومين ويحترمه أهالى منطقته، نظرا لقدره الكبير وتقواه، بحسب صحيفة "اليوم السابع" .


كاتب الرد: mona salem
الرد فى: 21/12/2011 18:33:38
الرسالة:

يحاول اغتصابها فيكتشف عجزه جنسيافيقتلها

في احد العقارات في منطقة الرمل في الاسكندرية يقطن تامر مساعد عامل ويبلغ من العمر 34 عاما ، اعجب بجارته المتزوجة وانبهر بجمالها الشديد فاخد يتتبع تحركتها ويراقبها بشكل شبه يومي وتفرغ تماما لمراقبتها ليلا نهارا وعندما علم المواعيد التي يتركها فيها زوجها حيث ان زوجها يخرج لعمله في الصباح ويعود لبيته في المساء وفي يوم الحادث انتظر حتى غادر الزوج شقته ذاهبا الى العمل وتسلل الى شقة الضحية وتمكن من تقييدها بالحبال وكتم صرخاتها ثم جردها من ملابسها وتركها عارية وبعد ذلك حاول اغتصابها لكنه لم يتمكن واعاد المحاولة عدد مرات لكنه فشل واكتشف انه يعاني من عجز جنسي وهذا الامر ضايقه جدا فجن جنون واتجه في الحال الى مطبخ الضحية وفي نيته انه يتخلص منها وانهال عليها طعنا بسكين ثم حاول سرقتها لكنه لم يجد معها سوى 50 جنيها فاخذها ثم هرب
عندما عاد الزوج من عمله فوجئ بزوجته داخل غرفة النوم ملقية على الارض ومطعونة في عدة اماكن من جسدها فقام بنقلها الى مستشفى قريبة من مسكنهم ولكنها لفظت في المستشفى اخر انفاسها

قام الزوج بعد ذلك بعمل بلاغ في قسم الشرطة الذين قاموا بعمل تحريات واستجواب سكان العقار الذي تسكن فيه الضحية فتم القبض على المتهم وتحويله للنيابة التي تتولى التحقيق معه وامرت بحبسه اربعة ايام على ذمة التحقيق ، كما اعطت الزوج تصريحا بدفن جثة القتيلة


منتديات شبيك لبيك : http://www.shobiklobik.com/forum/

© - جميع الحقوق محفوظة 2002

اغلاق النافذة