Loading
مساعدة بحـــــث قائمة الاعضاء اشتراك بريدى جديد اليوم التسجيل ملف العضو الرئيسية
اسم العضو: كلمة السر:
حفظ كلمة السر تذكيرك بكلمة السر?


شبيك لبيك تى فى
 المنتديات
 المنتدى الاسلامى
 نور الأسـلام
 ياحســــــــرتنا على غفلة قد طمت ومهلة قد ذهبت !!!
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
الكاتب Previous Topic الموضوع Next Topic  

مــطر
عضو ماسى

Saudi Arabia
8563 مشاركة

كتب فى :  - 01/11/2011 :  14:06:54  Show Profile





شبيك لبيك




ياحســـــــــــــــــــــرتنا على غفلة قد طمت ومهلة قد ذهبت !!!


اعلموا رعاكم الله أن من علامات الساعة الصغرى كثرة موت الفجأة ،

فعن أنس بن مالك رضي الله عنه يرفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم

قال : ( إن من أمارات الساعة أن يظهر موت الفجأة ) ، رواه الطبراني وحسنه الألباني .

وإن المتابع لأخبار الزمان اليوم ليجد عجبًا عجابًا من كثرة ما يقع من موت الفجأة ،

وهو ما يسمى اليوم بالسكتة القلبية ، ومع هذه الكثرة إلا أن جملة منا في عفلة ،

وكأن ما أتى غيرنا لا يأتينا ولا يقرب من دارنا .

عجبًا لنا : كيف نجرأ على الله فنرتكب معاصيه ، وأوراحنا بيده ، وكيف نستغفل رقابته ،

والموت بأمره يأتي فجأة ، أما سأل أحدنا نفسه : لماذا لا يستطيع أحد أن يعلم متى

سيموت ، إنها حكمة بالغة ، ليبقى المؤمن طوال حياته مترقبًا وداع الدنيا ، مستعدًا للقاء ربه .


روي أن ملك الموت دخل على داود عليه السلام فقال : (( من أنت ؟

فقال ملك الموت : أنا من لا يهاب الملوك ، ولا تمنع منه القصور ، ولا يقبل الرشوة ،

قال : فإذًا أنت ملك الموت ، قال : نعم ، قال : أتيتني ولم أستعد بعد !

قال : يا داود أين فلان قريبك ؟ أين فلان جارك ؟ قال : مات ،

قال : أما كان لك في هؤلاء عبرة لتستعد ؟!

يا حسرتنا ـ يا عباد الله ـ على غفلة قد طمت ، ومهلة قد ذهبت ، أضعناها في المغريات ،

وقتلناها بالشهوات ، وأهدرناها في التفاهات ، نسير كأن أحدنا سيعمر ألف سنة ،

ونغفل كأن بيننا وبين الموت ميعاد مؤجل ، كم قريب دفنا ، وكم حبيب ودعنا ،

نفضة غبار القبور من أيدينا أنستنا هول ما رأوا ، وعظم ما شاهدوا ،

وعدنا من دور اللحود وعادت معنا الدنيا ، لنغرق في ملذاتها ،

أين العيون الباكية من خشية الله ، أين القلوب الوجلة من لقاء الله ،

ألا نعود أنفسنا على توديع هذه الدنيا كل يوم ، فنحاسب أنفسنا قبل أن يحاسبها الله ،

ألا نعزم على مضاعفة الأعمال الصالحة من صلاة واستغفار وذكر وبر وصلة ،

ألا نفكر بجدية مقرونة بعمل أن نقلع من معاصينا ، ونتوب من تقصيرنا في حق الله تعالى،

ألا نجعل ساعة الموت هذه واعظًا لنا في هذه الدنيا الفانية من الغفلة عن الله تعالى ؟


كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنْ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ .


اللهم ارحم ضعفنا ، وآنس وحشتنا ، وذكرنا بك ما حيينا ، واللهم التوبة النصوح قبل الممات يا رب العالمين ، استغفروا الله وتوبوا إليه إنه هو التواب الرحيم.





Edited by - مــطر on 01/11/2011 14:12:01

غاليه
عضو ماسى

23517 مشاركة

كتب فى :  - 01/11/2011 :  23:43:20  Show Profile
ااااااااااااااااه والله يا اخ مطر
عندنا السنه دي موت الفجاه ده
حصل لكتير شباب من لم يتعدوا ال 45
ده غير القتل بالسلاح
ربنا يرحمهم ويرحمنا
Go to Top of Page

مــطر
عضو ماسى

Saudi Arabia
8563 مشاركة

كتب فى :  - 02/11/2011 :  13:42:22  Show Profile

اللهم إنا نعوذ بك من الموت فجأة

ونسألك توبة قبل الموت

وشهادة عند الموت

ومغفرة بعد الموت
اللهم أجعل خير أعمالنا خواتيمها وخير أيامنا يوماً نلقاك فيه يارب العالمين


حفظكى الله اختى الفاضله غاليه

Go to Top of Page
  Previous Topic الموضوع Next Topic  
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
أذهب الى:
 

منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة وابلاغ انتهاك

|| Bookmark and Share