Loading
مساعدة بحـــــث قائمة الاعضاء اشتراك بريدى جديد اليوم التسجيل ملف العضو الرئيسية
اسم العضو: كلمة السر:
حفظ كلمة السر تذكيرك بكلمة السر?


شبيك لبيك تى فى
 المنتديات
 نافذة حول العالم
 مقالات وقضايا Talk Show
 صحافة القاهرة اليوم : الاحد 23 سبتمبر 2012
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
الكاتب Previous Topic الموضوع Next Topic  

شبيك لبيك
المشرف العام

132027 مشاركة

كتب فى :  - 23/09/2012 :  07:58:46  Show Profile





شبيك لبيك

"صحافة القاهرة": الكنائس ترفض مادة "الزكاة" فى الدستور.. وزير التنمية الإدارية: ندرس توزيع البنزين على بطاقات التموين.. وزير النقل: عرض نتائج دراسة الجدوى للقطار "الطلقة" على مجلس الوزراء


وزير التموين يعلن تشغيل المخابز المليونية، قرار جمهورى بتعديل قانون تنمية سيناء خلال أيام، والإدارية العليا تؤيد حل مجلس الشعب بأكمله، الأزهرى يرفض إجراء الانتخابات العمالية بقانون 35 وتعديلاته، والكنيسة تجتمع لاستقبال مرسى فى أمريكا وإنجاح مهمته، كان أبرز ما تناولته صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الأحد.


اليوم السابع

أكد الدكتور أحمد سمير، وزير التنمية الإدارية فى حوار أجرته معه "اليوم السابع"، أن الوزارة جاهزة لتطبيق توزيع الأسطوانات بالكوبون مطلع الشهر المقبل، ولكن هذا الموعد ليس مؤكدًا، مشيرا إلى أننا ندرس توزيع البنزين لمستحقيه من خلال بطاقة الأسرة، فليس كل من يحصل على البنزين لسيارته هو من مستحقى الدعم، فلا يعقل وليس من العدل أن كبار رجال الأعمال يتم تموين سياراتهم بالبنزين المدعوم ويدفعون مثل المواطن البسيط .

أعلنت قطر أمس، مساهمة استثمارية فى مشروع مصرى بتكلفة 3.7 مليار دولار لتكرير النفط، يعد من أكبر المبادرات الاقتصادية فى مصر منذ سقوط حسنى مبارك عام 2011.

== عمرو خالد يعلن حزب مصر "أول حزب تنموى"
== فض إضراب جراج إمبابة
== أمناء الدعوة السلفية يفشلون فى احتواء أزمة انتخابات النور
== قرية "التحسين" تعلن انفصالها إداريًا عن "الدقهلية"
== إسرائيل تصعد حرب الأملاك اليهودية فى مصر
== وصول 39 مصابًا بفيروس سى وآخر بالإيدز إلى الأقصر


الاهرام

نفى أبو زيد محمد أبو زيد وزير التموين، ما تردد حول نية الحكومة رفع سعر الخبز المدعم من خمسة إلى عشرة قروش، مشددا على أنه لا تفكير فى ذلك سواء من وزارته أو الحكومة أو القيادة السياسية.
وقال الوزير - فى حوار مع "الأهرام" - إنه تم إضافة وتشغيل 14 خطا بشركة مخابز القاهرة الكبرى لإنتاج نوعية متميزة من الخبز "الملدن"، والبدء فى تشغيل مجمعات المخابز الجديدة "المخابز المليونية" بطاقتها القصوى بمحافظات الدقهلية والجيزة وقنا والأقصر ومطروح، وكشف الوزير عن أن التكليفات الصادرة لوزارته من الرئيس محمد مرسى، تنص على إعادة صياغة منظومة الدعم والتموين بما يضمن تحقيق العدالة الاجتماعية، وأكد أنه لا نية لتحويل الدعم العينى لنقدى، ولن يتم رفع سعر الخبز المدعم، وأضاف أن مشروع كوبونات البوتاجاز يوفر 2.4 مليار جنيه سنويا.

يصدر الرئيس محمد مرسى خلال أيام، قرارا جمهوريا بمشروع قانون بتعديل المرسوم بقانون رقم 14 لسنة 2012، الخاص بالتنمية المتكاملة لشبه جزيرة سيناء، وكان مجلس الوزراء قد وافق على هذا التعديل فى اجتماعه الأخير.
ويتضمن التعديل الجديد إنشاء هيئة اقتصادية عامة تسمى «الجهاز الوطنى لتنمية شبه جزيرة سيناء»، ذات شخصية اعتبارية، تتبع رئيس مجلس الوزراء، ويكون مقرها محافظة شمال سيناء، ويرأس مجلس إدارة الجهاز الجديد رئيس يعينه رئيس مجلس الوزراء، بناءً على ترشيح وزير الدفاع.

== الرئيس يطالب الشعب بالتعاون مع الحكومة للقضاء على المفسدين
== مفاجأة.. مبارك لم يتعرض لأى جلطة ولا يحتاج لعناية مركزة
== 3 جراجات تنضم للإضراب ومكافأة 10 أيام لغير المضربين


الاخبار

أكد د. محمود رشاد المتينى وزير النقل فى تصريحات خاصة لـ»الأخبار« أن الوزارة تقوم حاليا بدراسات مستفيضة للمقارنة بين دراسات الجدوى الاقتصادية والفنية الخاصة بإنشاء القطار فائق السرعة "الطلقة"، وذلك من خلال خبراء ومتخصصين، للمقارنة بين البدائل المطروحة للانتهاء من التقرير الفنى لرفعه إلى مجلس الوزراء، لاتخاذ القرار المناسب بشأنه.

وأضاف د. رشاد المتينى: أن الفكرة والمسار المقترح لخط القطار الطلقة يمتد من الإسكندرية لأسوان" مرورا بالقاهرة"، وتستهدف الدراسات المقارنة بحث أنسب أنواع التكنولوجيا المستخدمة، فى العالم ومدى ملائمتها للتشغيل فى مصر.. كما تتضمن الدراسات المقارنة الأفضل من ناحية الاستخدام والتمويل وتحديد سعر التذكرة.

مشيرا إلى اهتمام دول عديدة بإنشاء القطار فائق السرعة بمصر منها اليابان وأسبانيا وفرنسا، والتى أبدت استعدادها للقيام بدراسات الجدوى الاقتصادية.

فجرت المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة مفاجأة كبيرة، حيث أصدرت حكما قضائيا، أكدت فيه أن مجلس الشعب الذى تم انتخابه عقب ثورة 25 يناير، قد زال وجوده بقوة القانون وذلك فى ضوء الحكم الصادر من المحكمة الدستورية العليا فى 14 يونيو الماضى، والقاضى بعدم دستورية بعض مواد قانون مجلس الشعب الذى تكون هذا المجلس على أساس منها.

== أوباما لمرسى: نرفض الفيلم المسىء.. ولا مبرر للعنف
== مرسى: تطبيق كادر الأطباء على مراحل
== المدارس الفرنسية تستأنف نشاطها اليوم


المصرى اليوم

تجددت معركة المادة الثانية من الدستور، أمس، بسبب إعلان الجبهة السلفية تمسكها بأن تكون "أحكام الشريعة الإسلامية" هى المصدر الرئيسى للحكم، بدلا من مبادئ الشريعة، فى حين رفض ممثلو الكنائس المصرية بالجمعية التأسيسية، وضع مرجعية الأزهر فى تفسير مبادئ الشريعة بالمادة ذاتها، بدعوى أن الدستور مرجع فى حد ذاته، ومن ثم لا يجوز أن يكون له مرجعية من خارجه، وقال القس صفوت البياضى نرفض مواد الذات الإلهية وكذلك مادة "الزكاة" نظرًا لوجود الضرائب.

كشف السفير الدكتور محمد بدر الدين زايد، رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، عن إعداد الهيئة خطة للتعامل مع الآثار السلبية لرد الفعل الشعبى فى مصر، على الفيلم المسىء للرسول، وأكد رئيس الهيئة الذى كان يشغل منصب مساعد وزير الخارجية للشئون الأسيوية، أن الهيئة "لن تكون بوقًا لأحد بعد اليوم".

== مرسى يحكم من نيويورك لمدة 4 أيام
== مصر وإسرائيل تدفعان بتعزيزات أمنية إلى الحدود
== إصابة 6 فى انفجار قنبلة بمحطة قطار طلخا


الشروق

وجه وزير القوى العاملة والهجرة خالد الأزهرى، انتقادات لاذعة لقانون الحريات النقابية، الذى صدر فى عهد وزير القوى العالمة السابق أحمد البرعى، ورفض الأزهرى إجراء الانتخابات العمالية المقررة فى أكتوبر ونوفمبر القادمين بقانون 35 وتعديلاته، وأبدى تمسكه بالقانون الذى ناقشه مجلس الشعب المنحل.

بدأت الكنائس القبطية فى شرق الولايات المتحدة فى الإعداد لاستقبال الرئيس محمد مرسي، الذى يتوجه إلى نيويورك لحضور اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، وفق ما أكد الأنبا بولا المتحدث باسم الكنيسة الأرثوذكسية.

== بديع: الإخوان قضوا 15 ألف سنة فى السجون
== إسرائيل تلوح بالتدخل العسكرى فى سيناء
== "القاعدة" يدعو جهادى غزة للتنسيق مع نظرائهم فى مصر




عفروتة شبيك
مشرف ادارى

Egypt
70994 مشاركة

كتب فى :  - 23/09/2012 :  09:45:46  Show Profile
رسالة أوباما لمرسي وحكم تأييد حل مجلس الشعب يتصدران الصحف

اهتمت الصحف الصادرة صباح اليوم الأحد بالرسالة الخطية التي تلقاها الرئيس محمد مرسي من نظيره الأمريكي باراك أوباما بشأن رفض الولايات المتحدة للفيلم المسىء للدين الإسلامي، بالإضافة إلى حكم المحكمة الإدارية العليا بتأييد الحكم الصادر من المحكمة الدستورية العليا بشأن حل مجلس الشعب بأكمله.

وذكرت صحيفة ''الأهرام'' أن رئيس الجمهورية الدكتور محمد مرسي تلقى رسالة من الرئيس الأمريكي باراك أوباما أكد فيها رفض الولايات المتحدة للفيلم المسىء للدين الإسلامي والقيم الأمريكية، مشددا في الوقت ذاته على أنه ليس هناك أي مبرر للعنف ضد الأبرياء.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية الدكتور ياسر علي قوله - إن الرئيس أوباما أكد في رسالته أيضا أنه يقدر التصريحات الهامة التي أصدرتها الرئاسة المصرية بعد الأحداث الأخيرة أمام السفارة الأمريكية لإدانة العنف وكذلك التصريحات الهامة التي أصدرها الرئيس مرسي والتي أكد فيها على حماية البعثات الدبلوماسية بمنشأتها وأفرادها في هذه الظروف الحرجة التي تمر بها البلاد.

من جانبها، أشارت صحيفة ''الجمهورية'' في هذا الصدد إلى أن أوباما أكد خلال رسالته أن تصريحات الرئيس مرسي الأخيرة هى جزء من القيم المصرية الأصيلة التي تدعم الشراكة مع الولايات المتحدة، وتابع أوباما ''أتطلع إلى العمل معكم فى الأشهر المقبلة للتقدم في الشراكة الاستراتيجية بين البلدين''.

وفي السياق ذاته ، ذكرت صحيفة ''الشروق'' أن رسالة أوباما للرئيس مرسي جاءت قبيل زيارة الرئيس إلى نيويورك غدا لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشارت الصحيفة إلى أن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة ياسر على أكد - خلال رده على سؤال حول تحديد لقاء للرئيس مرسي مع نظيره الأمريكي - أنه لم يتم حتى الآن تحديد لقاء يجمع بين الرئيسين.

كما اهتمت الصحف بحكم المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة الذي أصدرته وأكدت فيه أن مجلس الشعب الذي تم انتخابه عقب ثورة 25 يناير، قد زال وجوده بقوة القانون.

وقالت صحيفة ''الأخبار'' إن هذا الحكم جاء في ضوء الحكم الصادر من المحكمة الدستورية العليا في 14 يونيو الماضي، والقاضي بعدم دستورية بعض مواد قانون مجلس الشعب الذي تكون هذا المجلس على أساس منها.

وأشارت الصحيفة إلى ما قالته المحكمة الإدارية العليا في حيثيات حكمها إنه متى كانت الانتخابات التي أسفرت عن تكوين مجلس الشعب، قد أجريت بناء على نصوص ثبت عدم دستوريتها، فإن مؤدى ذلك ولازمه أن تكوين المجلس بكاملة يكون باطلا منذ انتخابه، بما يترتب عليه زوال وجوده بقوة القانون اعتبارا من تاريخ انتخابه دون حاجة لاتخاذ أي إجراء آخر.

ولفتت الصحيفة إلى ما أكدته المحكمة من أن المحكمة الدستورية العليا تقوم وحدها بتحديد الآثار التي تترتب على الحكم بعدم دستورية نص في قانون أو لائحة لقيام موجب تحديدها، ومن ثم فلا اختصاص لأية جهة في هذه الحالة في تحديد الآثار مرة أخرى، على اعتبار أن هذه المحكمة (الدستورية العليا) تكون قد أعملت سلطتها في هذا الشأن، بحسبانها صاحبة الاختصاص الأصيل في تحديد مثل هذه الآثار سواء كانت آثارا مباشرة أو غير مباشرة.

وأوضحت الصحيفة ما ذكرته المحكمة الإدارية العليا، من أن المحكمة الدستورية بينت الآثار المترتبة على حكمها بعدم دستورية النصوص التي تكون على أساس منها مجلس الشعب، بأن المجلس قد زال وجوده بقوة القانون نظرا لبطلان تشكيله منذ انتخابه، وبالتالي لا يكون للمحكمة الإدارية العليا أي اختصاص في النظر فيما حددته المحكمة الدستورية العليا كآثار لحكمها، لما في القول بغير ذلك من تسليط لرقابة هيئة قضائية ذات استقلال وهى مجلس الدولة، على هيئة قضائية أخرى مستقلة هى المحكمة الدستورية العليا بالمخالفة للأحكام الدستورية وأحكام قانون المحكمة الدستورية، التي جعلت لأحكام هذه المحكمة حجية مطلقة في مواجهة كافة سلطات الدولة.

وقالت صحيفة ''الجمهورية'' في تعليق عددها الصادر صباح اليوم الأحد، إنه على الرغم من إيجابية الاتفاق المبدئي الذي توصلت إليه الجامعة العربية والاتحادان الأوروبي والأفريقي ومنظمة التعاون الاسلامي حول السعي المشترك لمواجهة قانونية لمن يمارس ازدراء الأديان أو الاعتداء على المقدسات.. فإن ظاهرة الأعمال المسيئة للإسلام خصيصا في تزايد وممارسات مختلفة تخرج للعالم كلها تحت مظلة الحرية التي يكفلها القانون للأفراد والمجتمعات.

وأشارت الصحيفة إلى أنه وبعد مسلسل طويل من الإساءات التي تصاعدت منذ انهيار برج التجارة العالمي هنا وهناك .. يواجه المسلمون وأنصار الدين الحنيف باستفزازات ليس آخرها الرسم الكاريكاتيري المسيء للرسول محمد (صلي الله عليه وسلم) في الجريدة الفرنسية.

ولم تنكر الصحيفة بالمقابل تعاطف المسئولين في البلدان التي شهدت هذه الاهانات مع المسلمين واستنكارهم لما يحدث.. لافتة إلى مبادرة المفتي بالشرح والكتابة ومخاطبة أهل الغرب في أكثر الوسائل الاعلامية انتشارا إلى ضرورة أن نفكر بهدوء ونتمسك بالفرصة السانحة، ببذل أقصى جهد لفتح حوار حقيقي وصادق ومخلص مع الآخرين.. والوصول إلى قانون دولي.. ينيب المحكمة الجنائية الدولية في بحث هذه القضايا ومعاقبة المسيء للإنسانية وليس الإسلام فقط.

وأعربت الصحيفة عن أملها أن تكون الدورة الجديدة للجمعية العامة للأمم المتحدة المكان المناسب لذلك.

من جانبها، قالت صحيفة ''الأهرام'' في تعليق بعددها الصادر صباح اليوم، إن من حق أي فئة في الدولة أن تبحث عن حقوقها الضائعة، وتحاول توفير حياة كريمة في معيشتها، خاصة بعد سنوات طويلة من الغبن الذي طال فئات كثيرة في المجتمع، وأدى إلى تدهور مستويات المعيشة والأجور.

ورأت الصحيفة، أن المطالبات الفئوية التي تتصاعد الآن لابد أن تراعي الأحوال الاقتصادية للدولة، وضرورة أن تتم إجراءات رفع المستوى المعيشي من خلال خطة متكاملة لتوفير الموارد اللازمة لهذا الغرض.

وأشارت إلى أن زيادة موارد الدولة النقدية تتم من خلال محورين فقط، إما زيادة معدل النمو بنسبة أكبر من الزيادة السكانية، وبشكل يوفر موارد جديدة حقيقية يمكن استخدامها فى زيادة الأجور، وتلبية المطالب الفئوية، أو طباعة بنكنوت جديد دون زيادة حقيقية فى معدل النمو، وهو ما سيؤدى إلى زيادة التضخم، وبالتالى ارتفاع أسعار السلع والخدمات، لندور فى حلقة مفرغة بين ارتفاع الأسعار وطباعة البنكنوت.

وأوضحت الصحيفة أن هذا يعني ضرورة تنظيم المطالب الفئوية بما يتناسب مع الحالة الاقتصادية للدولة، بمعنى أن تتم تلبية الطلبات الممكنة الآن التى تغطيها مواردنا الحالية، مع تأجيل باقى الطلبات حسب جدول زمنى محدد حسب توافر موارد مالية حقيقية.

وحذرت الصحيفة من أن استخدام سلاح الإضرابات من أجل مطالب فئوية دون وعي بحقيقة الوضع الاقتصادي، سيؤدي إلى تدهور الأحوال الاقتصادية لجميع فئات المجتمع، وسنشعر جميعا أن أي زيادات في الأجور حصلنا عليها لم تعد لها قيمة نتيجة ما يتبعها من زيادات ضخمة في الأسعار، فلا مفر من تنظيم المطالب الفئوية حسب الموارد الحالية لننجو جميعا من هذا الفخ.

Go to Top of Page

s.a.r
عضو ماسى

Egypt
3014 مشاركة

كتب فى :  - 24/09/2012 :  19:50:18  Show Profile
ده كلام غير حقيقى المواطن الذى يركب سياره بسيطه زى اللى راكب سياره غاليه الاثنان يستحقان صرف البنزين بنفس القيمه لانهم ياخذونه لانهم مصريون وليسوا فقراء ثم مثلا لا قدر الله لو اصطدم صاحب سياره غاليه مع احد هاتفرق مع المصدوم ثمن العربيه
Go to Top of Page
  Previous Topic الموضوع Next Topic  
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
أذهب الى:
 

منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة وابلاغ انتهاك

|| Bookmark and Share