Loading
مساعدة بحـــــث قائمة الاعضاء اشتراك بريدى جديد اليوم التسجيل ملف العضو الرئيسية
اسم العضو: كلمة السر:
حفظ كلمة السر تذكيرك بكلمة السر?


االصحافة
 المنتديات
 مزازيك - اخبار - اغانى - كليبات
 عالم المزيكا والفيديو كليب
 فضل شاكر.. من قمة المجد إلى التكفير والعنف..
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
الكاتب Previous Topic الموضوع Next Topic  

شبيك لبيك
المشرف العام

132027 مشاركة

كتب فى :  - 01/03/2014 :  09:33:14  Show Profile





الصحافة

فضل شاكر.. قصة نجم انتقل من قمة المجد فى عالم الغناء والفن إلى التكفير والعنف..المطرب المعتزل تباهى بحمل السلاح ضد جيش بلاده..والمشنقة تنتظره بعد اتهامه بقتل جنديين

من يقرأ مشهد تحول النجم اللبنانى فضل شاكر من نجم فى عالم الفن يتربع على قمة الغناء الرومانسى الذى يمس قلوب الملايين فى الوطن العربى، إلى مجرم محكوم عليه بالإعدام، لا يكاد يصدق كيف وصل الأمر بنجم يشهد له الجميع بامتلاكه صوت وإحساس جعلاه مطرب الإحساس الأول فى الوطن العربى بلا منازع، إلى شخص إرهابى مطارد من شرطة وقضاء بلده لبنان، متخليا عن كل ما حققه من شهرة وانتشار.

رغم أن قصة فضل شاكر لم تكن الوحيدة لفنان يعتزل الفن ويبتعد عنه خشية أن يكون "رجسا من عمل الشيطان" وبوازع دينى كامل، إلا أن الغريب فى قصة فضل أنه لم يكتف باعتزال الفن والأضواء والابتعاد عن الشهرة وكل ما يرى أنه حرام ويكتفى بالذهاب إلى المسجد والصلاة أو الاهتمام بأعمال الخير، بل أدخل نفسه فى حروب ليست له صلة بها.

ويرى البعض أن فضل تم "اقتياده" إلى معارك ليست له، وأكبر منه بكثير، فبعد انضمامه لمجموعة الشيخ أحمد الأسير لم يكتف بالصلاة خلفه فقط، بل دخل معه إلى بحور السياسة، وإلى حرب الأسير مع الجيش اللبنانى الذين يقولون عنه إنه كافر ويرون أن قتله حلال كما صرح الأسير من قبل، لذلك أصدر قاضى التحقيق العسكرى الأول فى لبنان، رياض أبو غيدا، قراره الاتهامى فى ملف أحداث عبرا - جنوبى لبنان - المتهم فيها الشيخ أحمد الأسير، و74 شخصا آخرين، وطلب فيه عقوبة الإعدام على أربعة وخمسين شخصا، بينهم الأسير وفضل عبد الرحمن شمندر، المعروف باسم فضل شاكر.

فضل من جانبه سارع بالرد على هذا الحكم من خلال صفحته على موقع "تويتر" بتعليق جاء فيه أن "المتهم برىء حتى تثبت إدانته"، وتساءل: "على أى أساس تحكمون على بالإعدام ؟ أين الدليل ؟"، ثم أضاف: "حسبنا الله ونعم الوكيل".

كما أشار فضل شاكر إلى اتهامه "بقتل عناصر الجيش"، قائلا إنه لم يقتل أحدا، متهما أطراف بدون تسميتها بفبركة الفيديو، الذى ظهر فيه كمتحدث باسم مجموعة جرحت عناصر من الجيش اللبنانى وقتلت جنديين وصفهما شاكر بألفاظ جارحة، موضحا أنه كان متلقيا للخبر وأن القتلى لم يكونوا من الجيش، ومن ثم تساءل مجددا .. "أين الدليل ؟".

وبغض النظر عن هل فضل مدان أم غير مدان، يبقى السؤال: ما الذى أوصل فضل إلى ذلك؟ وهل التدين والرغبة فى التقرب من الله تجعله ينضم لجماعة تبيح القتل وتدخل فى معارك سياسية باسم الإسلام وينشر صوره بالسلاح على مواقع الإنترنت؟ ولماذا لم يدع صورته فى عيون محبيه كما هى..




  Previous Topic الموضوع Next Topic  
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
أذهب الى:
 

منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة وابلاغ انتهاك

|| Bookmark and Share