Loading
مساعدة بحـــــث قائمة الاعضاء اشتراك بريدى جديد اليوم التسجيل ملف العضو الرئيسية
اسم العضو: كلمة السر:
حفظ كلمة السر تذكيرك بكلمة السر?


دردشة شبيك لبيك
 المنتديات
 المنتديات العامة والاجتماعية
 الملتقى العام
 عرش القلوب
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
الكاتب Previous Topic الموضوع Next Topic  

عفروتة شبيك
مشرف ادارى

Egypt
81248 مشاركة

كتب فى :  - 29/07/2020 :  20:42:22  Show Profile





جروب شبيك لبيك


رحل محمد مشالي طبيب الغلابة كما كان يحب ان يطلق عليه ،وهو المتخصص في امراض الحميات والأوبئة والامراض المعدية والمتوطنة ، والتي تعرف بأنها أكثر جوانب الرعاية الصحية أهمية للفقراء. رحل هذا الطبيب الانسان وترك لنا درسا مهما في الحياة ، أننا نستطيع ان نحيا نأكل ونشرب ونتزوج وننجب ونموت دون ان نختلف عن الحيوانات ، وان ما يميز الإنسان تخصيص جانب من حياته عطاء ودفاعا عن قضية اجتماعية وانسانية .
بقاء المجتمعات مرهون بوجود هذا النموذج في العطاء الانساني الفياض في صمت ودون ضجيج او ادعاء أو متاجرة، وهو بالتأكيد عطاء له مقابل يتمثل في االشعور بالسعادة مع كل محاولة لتخفيف الالم وتمكين المحرومين من الحق في الحياة .
وأكثر ما يلفت النظر في قصة هذا الطبيب النبيل ، كما نقلت لنا ، أنه طبيب متواضع وزاهد في مهنة نخبوية يتطلع إليها كل من يريد التميز الاجتماعي ، بالإضافة الي البعد الإنساني الذي آمن به في دعم الفقراء ، ولم يكن موقفه توظيفا لأي ملمح ديني في العمل الخيري، خاصة وأن أغلب دعاوي مساندة الفقراء كانت وماتزال تعمل من منطلق ديني بعضه يبتغي فقط مرضاة الله وكثير منه لأغراض سياسية ذات طابع ديني في السيطرة علي صندوق الانتخابات . ولم يستخدم الرجل أي مفردات سياسية وطنية في رسالته ،انه فقط يستهدف الفقراء بالدعم من منظور انساني بغض النظر عن الوانهم وانتماءاتهم الاجتماعية والدينية .وحين أراد هذا الرجل أن يضرب مثلا بقدوته كان طه حسين الذي كتب عن المعذبون في الأرض،. إن قصة هذا الرجل ينبغي أن تدرس ويعيها العلمانيون قبل المتدينين ، ويستخلصو منها دروسا مستفادة بأن يكفو عن الوصاية والتحدث باسم الناس والصالح العام طالما أنهم لم يقدمو القدوة والمثل المنزه عن أي غرض في المسئولية الاجتماعية.
لقد رحل هذا الانسان العظيم في وقت يئن فيه الفقراء من مذلة المرض اكثر من أي وقت مضي ، ويكفي لهذا الرجل ان يبقي ملهما وقدوة لنا متوجا علي عرش القلوب لا ان يتم ابتذاله بتكريمات تتاجر باسمه وقصته




  Previous Topic الموضوع Next Topic  
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
أذهب الى:
 

منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة وابلاغ انتهاك

|| Bookmark and Share