Loading
مساعدة بحـــــث قائمة الاعضاء اشتراك بريدى جديد اليوم التسجيل ملف العضو الرئيسية
اسم العضو: كلمة السر:
حفظ كلمة السر تذكيرك بكلمة السر?


االصحافة
 المنتديات
 صالون الثقافة والادب
 القصص والروايـات
 دينيز
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
الكاتب  الموضوع Next Topic  

عفروتة شبيك
مشرف ادارى

Egypt
81562 مشاركة

كتب فى :  - 23/02/2021 :  05:10:02  Show Profile





الصحافة

لأسرد قصتى ... لأتركها هنا فى هذا المكان
لتتناثر أوراقها كيفما تشاء ... و لا أخشى السرقة فأينما نشرت فهى انا
ولن يستطيع أحد أن ينسبها لنفسه ....فكما أخبرتكم هى نفسى انا .

اسمى دينيز

ليس اسمى الحقيقى بالطبع لكنه الاسم الذى يمثلنى وإن كنت استطعت تسميتى لأسميتنى دينيز ... دينيز يعنى البحر باللغة التركية .

البحر والتركية ... وانا شطيرة من هذا وشطيرة من ذاك وما بين الشطيرتين قلب يعشق سماء .
ليست أى سماء ( سماء سكندريتى ) فقط مدينتى .

قلب يؤمن بكل ما احب مهما صادف أو أنكسر أو أقترف .

من أين أبدأ !!

أمن عند ذلك الرجل طويل الهامة شديد الجاذبية مفتول العضلات خريج الكلية الحربية ذو السلطة والجاه والوسامة سليل العائلة العريقة ... جدى

عندما استمع للفتيات يتحاكون عن جدودهم أبتسم فى حنان ولكن بداخلى أردد اه اه اه لا شىء مهما تحاكيتم يحاكى جدى ... ودوماً أتجنب التباهى به وسط الناس لكنى به متباهية بخطواته الثابتة بصوته الرزين بحكمته الراجحة بحنانه الكبير بأدبه الجم ... وبترفعه المتواضع الجميل .

نعم انا حفيدة جدى تربيت فى عمارة يملكها .. كانت فى الأصل فيلا جميلة لم أراها إلا فى الصور ولكن نظراً لتمسك العائلة بذلك الحى والمكان تم جعلها عمارة سكنية كانت لا تضم فى بداياتها سوى ابناء جدى ثم تغير الامر مع مر الزمان .

تزوج جدى من أحدى قريباته كما هو الحال فى العائلة وأنجب منها فتاتين وخمس فتيان

تعلموا جميعاً ونالوا مكانتهم الاجتماعية المرموقة والتى تليق بهم على أى حال .

وكان أبى كبير جدى الفعلى
وكان حبيبه وصديقه ووريث رعاية العائلة معه ويوصيه عليها من بعده ..

وكان أبى أيضاً المحظى الأكبر بحنان جدتى وكان مفضلها ..

زوجته شاباً صغيراً فى الكلية البحرية من ابنة شقيقتها وأهدتها طقماً ماسياً رائعاً لازالت تتباهى به إلى الأن .

جدتى كانت سيدة راقية بمفهوم ذلك الزمان ... شديدة صارمة ولكنها حنونة على من تحبهم
وكانت جميلة ذات تعليم متوسط فلم يكن تعليم الفتيات للجامعة منتشراً فى وقتها كما أنها تزوجت صغيرة كحال كل الفتيات وقتها .

وكان أبــــى

ابى هو الأستنساخ الأقرب من جدى ولكن مع مرونة أشد وتبرم واضح ... فأبى كان يرى أنه لم يختار شىء لنفسه فى تلك الحياة فكل شىء فرض عليه فرضاً من تعليم لأدارة اعمال لأختيار الكلية وايضاً الزوجة .

فأبى كجميع الاسكندرانية تقريبا كان يعمل منذ أن ألتحق بالثانوية ففى تلك المدينة مفهوم قديم وهو أنه عيب أن تصير ( شحط ) وتمد يدك لتأخذ المصروف من ابيك .

كما أن لعائلة ابى تجارة واسعة قديمة متوارثة كان عليه تعلمها ثم المساهمة فى ادارتها .

تزوج ابى عن غير حب وأنجب تلاث فتيان يشبهونه كثيراً فى الشكل ... فى الشكل نعم وبالتأكيد فى بعض الصفات .

ثم ...

خلوها للمرة اللى جاية






على مر الزمان ... سأبقى عفروتة شبيك لبيك وسيظل شبيك عالمى
ستظل مواضيعى تاريخى
سيظل اسمك بقلبى ما حييت

شبــــــيــــــــــك لبيـــــــــــــــــك

   الموضوع Next Topic  
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
أذهب الى:
 

منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة وابلاغ انتهاك

|| Bookmark and Share