Loading
مساعدة بحـــــث قائمة الاعضاء اشتراك بريدى جديد اليوم التسجيل ملف العضو الرئيسية
اسم العضو: كلمة السر:
حفظ كلمة السر تذكيرك بكلمة السر?


منتديات اوليفيا
 المنتديات
 المنتديات العامة والاجتماعية
 الخيمة الرمضانية
 حكاية القطايف
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
الكاتب Previous Topic الموضوع Next Topic  

عفروتة شبيك
مشرف ادارى

Egypt
81602 مشاركة

كتب فى :  - 02/03/2021 :  03:51:41  Show Profile





منتديات اوليفيا

القطايف ست اللطايف

حلوتى الرمضانية المفضلة يمممممممممممممممم

تعالوا سوا سوا نعرف حكايتها وأصلها وفصلها


لم يكن طبق "القطايف" الذى يزين موائد المصريين يومياً طوال شهر رمضان المبارك حلوى مبتكرة أو جديدة، لكنها تعود إلى العصر الأموى والعباسى كما تقول الروايات، فأصبحت من أهم المعالم المرتبطة بشهر رمضان ارتباطاً وثيقاً ولا يتناولها المصريين سوى فى هذا الشهر من كل عام، وأبدع المصريون فى إعدادها وتقديمها بأشهى الطرق ثم انتقلت إلى بلاد الشام عن طريق التجار.



رواية القطايف فى العصر الأموى

لا توجد رواية واحدة أجمع عليها التاريخ حول أصل حلوى القطايف، لكن تعددت الروايات منذ بداية العصر الأموى وحتى العصر العباسى وكذلك العصر الفاطمى، فكانت الرواية الأولى فى العصر الأموى حيث كان الخليفة سليمان بن عبد الملك الأموى هو أول من تناول حلوى القطايف فى شهر رمضان عام 98هجرياً.

رواية القطايف فى العصر الفاطمى


ثم جاءت رواية أخرى مليئة بالمنافسة فى العصر الفاطمى، حين كان صناع الحلوى يتنافسون على تقديم أجمل ما لديهم للخليفة أو السلطان لينال إعجابه ويحصل على رضائه والعمل بقصر السلطان، فقرر أحد الطهاة أن يبتكر فطيرة صغيرة محشوة بالمكسرات، ثم وضعها بشكل أنيق فى طبق وزينه بالمكسرات وخرج به على الضيوف فى القصر الملكى ليذوقوا اختراعه الجديد، فتهافت عليه الحاضرون وظلوا يقطفونها من بعضهم فأطلق عليه صانعها أسم " قطايف".

رواية القطايف فى الأندلس


وفى رواية ثالثة أخرى مرتبطة بالحضارة، روت كتب التاريخ أن أول من ابتكر القطايف هم الأندلسيين وانتشرت فى مدن عربي كغرناطة وأشبيلية، ثم انتقلت تلك الفطيرة الصغيرة المحشوة بالمكسرات إلى بلاد الشرق العربى فى ظل الحكم الإسلامى، وظلت تتطور على مدار السنوات لتصبح من أهم الأعراف المرتبطة لدى المصريين بشهر رمضان.

ففى كل ليالى شهر رمضان يصطف الناس حول بائع القطائف يشاهدونه وهو يملأ علبته الصفيحة التى يفرغ منها عجينة القطايف على الصاج الذى يعتلى النيران، فتنضج أمامهم القطائف ويتهافت عليها الأطفال، فلا ينتظرون حشوها وطهيها لكنهم يتقاطفونها وهى "سخنة" بعد خروجها من تحت يدى صانع القطايف فيكون لها مذاق مختلف ومميز.



سبب تسمية القطايف بهذا الاسم راجع إلى ملمسها الذي يشبه القطيفة، كما أن بعض الروايات تقول أن أحد صناع الحلوى قام بعمل فطيرة محشوة بالمكسرات وقدمها للضيوف، وكان الضيوف يتقاطفونها لمذاقها اللذيذ، ومن هنا سميت بالقطايف.




  Previous Topic الموضوع Next Topic  
 اضافة موضوع  الرد على الموضوع
 اطبع الموضوع
|| Bookmark and Share ||
أذهب الى:
 

منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة وابلاغ انتهاك

|| Bookmark and Share